الصحة النفسية

الاكتئاب: أنواعه وعلاجه

أنواع الاكتئاب :

يمكن تقسيم الاكتئاب إلى فئات حسب شدة الأعراض فبعض الناس يعانون من نوبات خفيفة ومؤقتة، بينما يعاني آخرون من نوبات اكتئاب حادة ومستمرة، وهناك نوعان رئيسيان له : اضطراب الاكتئاب الشديد واضطراب الاكتئاب المستمر.

اضطراب الاكتئاب الشديد:

إن اضطراب الاكتئاب الرئيسي هو الشكل الأكثر حدة من الاكتئاب،  ويتميز بمشاعر الحزن المستمرة واليأس والعجز التي لا تختفي من تلقاء نفسها، ولكي يتم اعتبار المريض بأنه يعاني من الاكتئاب السريري ، يجب أن يكون عنده 5 أو أكثر من الأعراض التالية على مدار أسبوعين:

  • الشعور بالاكتئاب معظم اليوم
  • فقدان الاهتمام في معظم الأنشطة العادية
  • فقدان الوزن أو زيادة كبيرة
  • النوم أكثر من اللازم أوعدم القدرة على النوم
  • تباطأ التفكير أو الحركة
  • التعبأو الطاقة المنخفضة معظم أيام
  • مشاعر العدم أو الذنب
  • فقدان التركيز أو عدم التردد
  • أفكار متكررة عن الموت أو الانتحار

هناك أنواع فرعية مختلفة من اضطراب الاكتئاب الشديد (والتي تشير إليها جمعية الطب النفسي الأمريكية) باسم ” المحددون”  وتشمل هذه:

  • ميزاتغير نمطية
  • ضيق القلق
  • ميزات مختلطة
  • بداية ما حولالولادة ، أثناء الحمل أو مباشرة بعد الولادة
  • الأنماط الموسمية
  • ميزاتحزن
  • ميزاتذهانية
  • جامود (الإحساس بالاقتراب من الموت اثناء النوم)

اضطراب الاكتئاب المستمر:

طبابة نت - علامات الاكتئاب

إن اضطراب الاكتئاب المستمر (PDD) أو كما يسمى عادةdysthymia  فهو شكل أكثر اعتدالاً من الاكتئاب لكنه يتصف بأنه مزمن، ومن أجل إجراء التشخيص ، يجب أن تستمر الأعراض لمدة عامين على الأقل، ويمكن أن تؤثر PDD على حياتك أكثر من الاكتئاب الشديد لأنها تستمر لفترة أطول.

من الأعراض الشائعة للأشخاص الذين يعانون من PDD:

  • فقدان الاهتمام بالأنشطة اليومية العادية
  • الشعور باليأس
  • نقص الإنتاجية
  • انخفاض احترام الذات

يمكن علاج هذا النوع من الاكتئاب بنجاح عادة ولكن من المهم الالتزام بخطة العلاج الخاصة بك.

 علاج الاكتئاب:

إن العيش مع الاكتئاب أمر بالغ الصعوبة، ولكن العلاج يمكن أن يساعد في تحسين نوعية حياة المريض ومن المهم دوماً التحدث مع الطبيب المختص حول الخيارات الممكنة.

يمكن للمريض  إدارة الأعراض بنجاح باستخدام شكل واحد من أشكال العلاج، أو مجموعة من العلاجات معاً للحصول على نتائج سريعة لأن من الشائع الجمع بين العلاجات الطبية وعلاجات نمط الحياة في حالات الاكتئاب وسنذكرها فيما يلي:

  • الأدوية:
    قد يصف الطبيب مضادات الاكتئاب أو مضادات القلق أو الأدوية المضادة للذهان، ولكل نوع من الأدوية المستخدمة لعلاج الاكتئاب له فوائد ومخاطر محتملة.
  • العلاج النفسي:
    إن التحدث مع المعالج يمكن أن يساعد المريض في تعلم المهارات اللازمة للتعامل مع المشاعر السلبية، ويمكن الاستفادة أيضاً من جلسات العلاج الأسري أو الجماعي.
  • العلاج بالضوء:
    إن التعرض لجرعات الضوء الأبيض يساعد في تنظيم الحالة المزاجية وتحسين أعراض الاكتئاب، ويشيع استخدام هذا العلاج في الاضطرابات العاطفية.
  • العلاجات البديلة:
    اسأل الطبيب عن الوخز بالإبر أو التأمل. كما تستخدم بعض المكملات العشبية لعلاج الاكتئاب ، مثل عشبة القديس جون ، وزيت السمك، ونؤكد على أهمية التحدث مع الطبيب قبل تناول مكمل أو الجمع بين مكمل مع وصفة طبية لأن بعض المكملات يمكن أن تتفاعل مع بعض الأدوية. بعض الملاحق قد تزيد من حدة الاكتئاب أو تقلل من فعالية الدواء.
  • ممارسه الرياضة:
    إن ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة من ثلاثة إلى خمسة أيام في الأسبوع تزيد من إنتاج الجسم للإندورفين، وهي هرمونات تعمل على تحسين الحالة المزاجية.
  • تجنب الكحول والمخدرات:
    إن شرب أو تعاطي المخدرات قد يجعلك تشعر بتحسن لبعض الوقت، ولكن على المدى الطويل، يمكن لهذه المواد أن تجعل أعراض الاكتئاب والقلق أسوأ.
  • تعلم كيف تقول لا:
    إن الشعور بالإرهاق قد يؤدي إلى تفاقم أعراض القلق والاكتئاب. يمكن أن يساعدك وضع حدود في حياتك المهنية والشخصية على الشعور بالتحسن.
  • اعتني بنفسك:
    يمكنك أيضاً تحسين أعراض الاكتئاب من خلال الاعتناء بنفسك، وهذا يشمل الحصول على الكثير من النوم وتناول نظام غذائي صحي وتجنب الأشخاص السلبيين والمشاركة في أنشطة ممتعة، وفي بعض الأحيان قد لا يستجيب الاكتئاب للدواء، وعندها قد يوصي الطبيب بخيارات علاجية أخرى إذا لم تتحسن الأعراض، ومنها العلاج بالصدمات الكهربائية، أو التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة لعلاج الاكتئاب وتحسين حالتك المزاجية.

العلاج الطبيعي للاكتئاب:

طبابة نت - كل ما تريد معرفته عن الاكتئاب

يستخدم علاج الاكتئاب التقليدي مجموعة من الأدوية والوصفات الطبية،  ولكن هناك أيضاً علاجات بديلة أو تكميلية يمكنك تجربتها، فمن المهم أن تتذكر أن العديد من هذه العلاجات الطبيعية تحتوي على القليل من الدراسات التي تبين آثارها على الاكتئاب ، سواء كانت جيدة أو سيئة، وبالمثل، فإن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لا توافق على العديد من المكملات الغذائية في السوق في الولايات المتحدة، لذلك تريد التأكد من شراء المنتجات من علامة تجارية جديرة بالثقة.

المكملات الغذائية:

يعتقد أن هناك عدة أنواع من المكملات الغذائية لها تأثير إيجابي على أعراض الاكتئاب، وسننكر بعضها فيما يلي :

  • عشبة القديس جون:
    تناولت دراسات مختلفة هذه العشبة، وهي حالياً مستخدمة كعلاج طبيعي في أوروبا ضد الاكتئاب، ولكنها لم تنل نفس الموافقة في الولايات المتحدة.
  • -S أدينوسيل –م-ميثيونين ( SAMe ) :
    لقد أظهر هذا المركب في دراسات محدودة لتخفيف أعراض الاكتئاب بشكل أفضل عند الأشخاص الذين يتناولون مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية(SSRIs) ، وهو نوع من مضادات الاكتئاب التقليدية.
  • 5هيدروكسي تريبتوفان :
    يرفع 5HTP  مستويات السيروتونين في المخ، مما قد يخفف الأعراض، ويصنع الجسم هذه المادة الكيميائية عندما تستهلك التريبتوفان ، وهو لبنة بناء البروتين.
  • الأحماض الدهنية أوميغا -3:
    إن هذه الدهون الأساسية مهمة للتطور العصبي وصحة الدماغ وتساعد إضافة مكملات أوميغا 3 إلى نظامك الغذائي في تقليل أعراض الاكتئاب
  • الزيوت الأساسية:
    تعد الزيوت الأساسية علاج طبيعي شائع للعديد من الحالات ، ولكن البحث في آثارها على الاكتئاب ما زال محدوداً. قد يجد الأشخاص المصابون بالاكتئاب تخفيف الأعراض بالزيوت الأساسية التالية :
    – الزنجبيل البري:استنشاق هذه الرائحة القوية قد ينشط مستقبلات السيروتونين في عقلك قد يبطئ الافراج عن الهرمونات التي تسبب الإجهاد.
    – البرغموت أثبت هذا الزيت العطري للحمض أنه يقلل من القلق لدى المرضى الذين ينتظرون الجراحة. نفس المنفعة قد تساعد الأفراد الذين يعانون من القلق نتيجة الاكتئاب ، ولكن لا يوجد بحث لدعم هذا الادعاء.
    قد يكون للزيوت الأخرى ، مثل البابونج أو زيت الورد ، تأثير مهدئ عند استنشاقها. قد تكون هذه الزيوت مفيدة خلال الاستخدام على المدى القصير.
  • الفيتامينات:
    تعد الفيتامينات مهمة للعديد من وظائف الجسم، وتشير الأبحاث إلى أن اثنين من الفيتامينات مفيدة بشكل خاص لتخفيف أعراض الاكتئاب، ومنها:
    – فيتامين بب 12 و ب 6 ضروريان لصحة الدماغ. عندماتكون مستويات فيتامين ب منخفضة ، قد يكون خطر الإصابة بالاكتئاب أعلى.
    – فيتامين د:يُطلق عليه أحيانًا اسم فيتامين “الشمس المشرقة” لأن التعرض لأشعة الشمس يمد الجسم به ، فيتامين “د” مهم لصحة الدماغ والقلب والعظام. الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب هم أكثر عرضة لمستويات منخفضة من هذا الفيتامين.

العديد من الأعشاب والمكملات الغذائية والفيتامينات تدعي أنها تساعد في تخفيف أعراض الاكتئاب ، لكن معظمهم لم يبدوا فعاليتهم في الأبحاث السريرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق