fbpx
الحملالحمل والولادة

أعراض الحمل

المرحلة الأولى من الحمل

هل تعتقدين أنك حاملاً؟

الطريقة الوحيدة للتأكد من ذلك هي بتطبيق اختبار الحمل. ولكن توجد أعراض حمل مبكرة تشير إلى احتمال أن تكوني حقاً حامل. إليك أجوبة لجميع تساؤلاتك.

هل تشعر جميع النساء بأعراض الحمل المبكرة؟

فكما تختلف النساء فيما بينها، تختلف كذلك أعراض الحمل المبكرة. لذلك لكل أمرأه تجاربها الخاصة من الحمل. اذاً تتباين أعراض الحمل الأولية من أمرأه لأخرى ومن حمل لآخر عند نفس المرأة.

قد لا تدرك المرأة في البداية أنها حامل كون أعراض الحمل الأولية غالباً ما تتشابه مع الأعراض التي تشعر بها قبل الحيض وخلاله.

سنورد فيما يلي وصفاً لبعض أعراض الحمل الأولية الأكثر شيوعاً. وعلى المرأة أن تعرف أن هذه الأعراض قد تظهر لأسباب أخرى غير الحمل. وبالتالي ليس بالضرورة أن تكون المرأة حامل في حال شعرت بهذه الأعراض. الطريقة الوحيدة لتأكيد وجود حمل هي تطبيق اختبار الحمل.

أعراض الحمل الأولية الأكثر شيوعاً

قد تشعرين ب:

نزيف مهبلي بسيط مصحوب بتشنجات طفيفة

بعد حدوث الحمل تنغرس البويضة المخصبة على جدار الرحم. مما قد يسبب ظهور نزيف مهبلي بسيط والذي يعد إحدى أولى علامات الحمل كما قد يصاحبه بعض التشنجات.

هذا النزيف المهبلي يطلق عليه تسمية نزيف الانغراس الذي يحدث في أحد الأيام الواقعة بين الرقمين 6-12 بعد الأخصاب.

والتشنجات المرافقة له تشبه تشنجات الحيض، لذلك تخطأ بعض النساء في التمييز بين التشنجات الناتجة عن الحمل وتلك الناتجة عن اقتراب موعد الحيض. علماَ أنّ النزيف يكون بسيط والتشنجات طفيفة.

قد تلحظ المرأة وجود مفرزات مهبلية بيضاء حليبيه مرافقة لنزيف الانغراس. تتباين كمية هذه المفرزات تبعاً لاختلاف سماكة جدران المهبل من امرأة لأخرى، ويُفسر خروج هذه المفرزات بحدوث تفريغ مهبلي ناتج عن ازدياد نمو بطانة المهبل.

يمكن أن يستمر حدوث التفريغ المهبلي طوال فترة الحمل، هو عادة غير ضارة ولا تتطلب العلاج. أما في حال كانت المفرزات ذات رائحة كريهة أو شعرت المرأة بحكة وحرقة عليها استشارة الطبيب ليتأكد من عدم وجود عدوى بكتيرية أو فطر الخميرة داخل المهبل.

تغييرات الثدي

التغيرات التي تطرأ على الثدي هي علامة مبكرة أخرى للحمل. يتغير مستوى الهرمونات الأنثوية بسرعة بعد الحمل، مما يتسبب بحدوث بعض التغيرات على الثدي، فقد يصبح الثدي منتفخ أو مؤلم أو خدر. ومن المحتمل أيضا أن تشعر المرأة بألم وثقل وامتلاء في نهديها. وكما قد تظهر حول الحلمتين هالات غامقة اللون.

مع العلم أنه توجد أسباب أخرى قد تحدث تغيرات في الثدي، وفي حال كان الحمل هو المسبب لتلك التغيرات علينا أن نعرف أن الجسد يحتاج الى عدة أسابيع ليعتاد على المستويات الجديدة من الهرمونات وحينها ستخف آلام الثدي.

الشعور بالتعب والإجهاد

من الطبيعي أن تشعر المرأة الحامل بالتعب الشديد في بداية الحمل وتحديداً في أول أسبوع منه.

لماذاً؟ غالبا ما يرتبط ذلك بارتفاع مستوى هرمون البروجسترون، الى جانب تغيرات أخرى -كانخفاض مستوى السكر في الدم، وانخفاض ضغط الدم، وزيادة إنتاج الكريات الحمراء-كل هذه العوامل تسهم مجتمعة في توليد الإحساس بالإجهاد.

يجب على المرأة أن ترتاح كثيراً في حال كان التعب مرتبط بالحمل وعليها بتناول الأطعمة الغنية بالبروتين والحديد لكي تساعدها في تعويض الفاقد منها.

الغثيان (إقياء الصباح)

طبابة نت - الحيض الثقيل

إقياء الصباح هو أحد أشهر أعراض الحمل. ولكن لا تعاني منه جميع النساء الحوامل.

السبب الدقيق للشعور بغثيان الصباح غير معروف ولكن يرجح أن تكون هرمونات الحمل هي المسببة له. قد تشعر الحامل بالغثيان طيلة فترة الحمل وفي أي وقت من اليوم، عموماً حدوثه صباحاً هو الأكثر شيوعاً.

بالنسبة لتذوق الأطعمة يشعرن بعض النساء برغبة ملحة في أكل نوع معين من الطعام أو قد لا يستطعن تقبل نوع آخر منه على الإطلاق. وذلك يرتبط ذلك أيضاً بالتغيرات الهرمونية. من المحتمل أن يكون التأثير قوياً جداً لدرجة أن نكهة الطعام المفضل للمرأة قبل الحمل يمكن أن تنقلب في معدتها بعد حاملها.

هذا الغثيان واشتهاء نوع معين من الطعام والانحرافات في مذاق الأطعمة يمكن أن تستمر طيلة فترة الحمل. ولكن لحسن الحظ هذه الأعراض تقل لدى أغلب النساء خلال الأسبوع 13-14 من الحمل.

وفي هذه الأثناء على الحامل أن تتبع نظام غذائي صحي بحيث تحصل هي وجنينها على العناصر الغذائية الأساسية. كما يمكنها رؤية طبيبها الخاص للحصول على المشورة بذاك الشأن.

غياب الحيض

غياب الحيض هو أحد الأعراض المبكرة للحمل وأكثرها وضوحاً، يدفع غياب الحيض معظم النساء لتطبيق اختبار الحمل. علماً أن غياب الحيض أو تأخر موعده ليس دليل قاطع على وجود حمل.

فلغياب الحيض أسباب أخرى كثر الحمل أحدها، إضافة الى فقدان الوزن أو اكتسابه أو وجود مشاكل الهرمونية والتعب والإجهاد كلها احتمالات أخرى. كما يغيب حيض بعض النساء عندما يتوقفن عن تناول حبوب منع الحمل. ولكن على المرأة أن تطبق اختبار الحمل في حال تأخر الحيض لديها.

كما قد تعاني بعض النساء من حدوث نزيف خلال فترة الحمل. لذلك على المرأة الحامل أن تسأل الطبيب عن مواصفات نزيف الحمل على سبيل المثال، متى يكون النزف طبيعي ومتى يدل على حالة طوارئ؟

بعض أعراض الحمل الأولية الأخرى

يُحدث الحمل تغييرات في التوازن الهرموني الخاص بالمرأة. والذي قد يسبب ظهور أعراض أخرى تشمل ما يلي:

كثرة التبول.

تعاني معظم النساء من كثرة التبول تقريباً خلال الأسبوع السادس أو الثامن من الحمل. على الرغم من أن كثرة التبول قد تدل على الإصابة بالتهاب المسالك البولية أو السكري أو الإفراط في تناول مدرات البول، إلا أنه في حال كنتِ حاملاً فغالباً ما تكون المستويات الهرمونية هي المسبب له.

الإمساك.

تصاب المرأة بالإمساك خلال فترة الحمل نتيجة ارتفاع مستوى هرمون البروجسترون. فالبروجسترون يعمل على إبطاء عملية تمرير الغذاء خلال الأمعاء. ولتخفيف المشكلة عليها بشرب الكثير من الماء، وممارسة الرياضة وتناول الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف.

تقلب المزاج.

من الشائع أن تصبح المرأة ذات مزاج متغير، وخاصة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، وتقلبات المزاح هذه ترتبط ايضاً بتغير تراكيز الهرمونات الأنثوية.

الصداع وآلام الظهر.

تعاني نساء كثيرات من صداع خفيف متكرر، وبعضهن الآخر يعاني من آلام الظهر المزمنة.

الدوخة والإغماء.

قد تصاب الحامل بالدوخة والإغماء نتيجة لتمدد الأوعية الدموية وانخفاض ضغط الدم وانخفاض نسبة السكر في الدم.

يمكن للمرأة الحامل أن تشعر بجميع الأعراض السابقة أو ربما تشعر بعرض واحد أو اثنين فقط. ففي حال اشتكت المرأة من أي واحد من هذه الأعراض، عليها أن تتحدث مع طبيبها بشأنها لكي تتمكن من وضع خطة تستطيع بتطبيقها تجاوزها.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة