صحة المرأة

علاج متلازمة تكيس المبايض

نصائح غذائية وصحية لعلاج متلازمة تكيس المبايض

عادة ما تبدأ علاجات متلازمة تكيس المبايض بإحداث تغييرات على نمط الحياة المتبع كإنقاص الوزن واتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية، فيكفي خسارة 5 إلى 10 بالمئة من وزن الجسم لمساعدتك على تنظيم دورتك الشهرية وتخفيف عوارض متلازمة تكيس المبايض، ويمكن أيضاً لخسارة الوزن أن تحسن من مستويات الكوليسترول وتُخفض من نسبة الإنسولين وتقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.

إن أي نظام غذائي يساعدك على خسارة الوزن يمكن أن يحسن من حالتك، ولكن بعض الأنظمة الغذائية يمكن أن يكون لها حسنات أكثر من غيرها، فقد قارنت الدراسات الأنظمة الغذائية بما يخص تأثيرها على مرض متلازمة تكيس المبايض ووجدت أن الأنظمة الغذائية التي تعتمد على نسبة قليلة من الكربوهيدرات فعالة في كل من إنقاص الوزن وتخفيض معدلات الإنسولين، ويعتبر النظام الغذائي الذي يكون فيه المحتوى السكري منخفض والذي يرمز له ب ” low-GI” أي الذي يعتمد على مصادر الكربوهيدرات بشكل أساسي من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة بأنه أفضل من النظام الغذائي المعتاد لإنقاص الوزن وذلك عندما يتعلق الأمر بمساعدتك على تنظيم الدورة الشهرية بشكل أفضل.

وجدت بضع دراسات أن ممارسة الرياضة المتوسطة الشدة لمدة 30 دقيقة ولثلاثة أيام على الأقل في الأسبوع يمكن أن تساعد النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض على خسارة الوزن، وإن خسارة الوزن مع ممارسة التمارين الرياضية تحسن أيضاً في تنظيم عملية الإباضة ومعدلات الإنسولين، وتصبح فوائد التمارين الرياضية أكبر عندما تترافق مع اتباع نظام غذائي صحي، فالحرص على المواظبة عليهما سوية يساعدك على خسارة وزن أكبر من مجر اتباع أي من الطريقتين لوحدها بمعزل عن الأخرى، كما يمكنهما سوية أن يخفضا من مخاطر إصابتك بالسكري وأمراض القلب.

الملخص:

يبدأ علاج متلازمة تكيس المبايض من إحداث تغييرات في نمط الحياة كاتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة، وإن كان وزنك فوق المعدل الطبيعي فيمكن لمجرد خسارة  5 إلى 10 بالمئة من وزنك أن يساعد في تخفيف الأعراض.

العلاجات الدوائية لمتلازمة تكيس المبايض

يمكن لحبوب منع الحمل والأدوية الأخرى أن تساعد على تنظيم الدورة الشهرية ومعالجة أعراض متلازمة تكيس المبايض كنمو الشعر الغير مرغوب به وظهور حب الشباب.

حبوب منع الحمل

إن تَزودِك بهرموني الأستروجين والبروجيسترون يومياً يمكن أن يُعيد التوازن الهرموني الطبيعي وينظم الدورة الشهرية ويخفف من الأعراض كنمو الشعر الزائد في الجسم والوجه، ويمكنه أيضاً أن يحميك ضد سرطان بطانة الرحم وهذه الهرمونات تأتي على شكل حبوب دوائية أو  لصاقه جلدية أو حلقة مهبلية.

ميتفورمين “Metformin “

الميتفورمين (يعرف أيضاً باسم جلوكوفاج “Glucophage” أو فورتاميت “Fortamet” ) هو دواء يستخدم لمعالجة السكري من النوع الثاني ويمكنه أيضاً معالجة متلازمة تكيس المبايض وذلك من خلال تحسين مستويات الإنسولين، فقد وجدت إحدى الدراسات أن تناول الميتفورمين المرفق بإحداث تغيرات في النظام الغذائي والتمارين الرياضية له فعالية أكبر في كل من تحسين عملية خسارة الوزن وتخفيض معدل السكر في الدم واستعادة الانتظام الطبيعي للدورة الشهرية مقارنة باقتصارك فقط على إحداث تغيير في نظامك الغذائي وممارسة التمارين دون تناول هذا الدواء.

كلوميفين “Clomiphene “

الكلوميفين (يعرف أيضاً باسم الكلوميد “Clomid”) هو دواء للخصوية يساعد النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض على إنجاح حدوث الحمل ولكنه يزيد من خطر الحمل بتوائم والحالات الأخرى لتعدد المواليد في الحمل الواحد.

أدوية إزالة الشعر

يوجد بعض العلاجات التي تساعد على التخلص من الشعر الغير مرغوب به أو على إيقاف نموه ككريم الايفلورنيثين “Eflornithine ” (الذي يعرف باسم فانيكا “Vaniqa” ) وهو وصفة طبية دوائية تعمل على إبطاء نمو الشعر، وكما يمكن أيضاً لعلاج الليزر ولطريقة التحليل الكهربائي أن يخلصاك من الشعر الغير مرغوب به على الوجه والجسم.

الإجراء الجراحي

يمكن لإجراء العملية الجراحية أن يكون خياراً لتحسين الخصوبة إن لم تثبت العلاجات الأخرى فعاليتها، فعملية ثقب المبيض هي عملية تعتمد على إحداث حفر صغير جداً في المبيض بواسطة الليزر أو إبرة دقيقة بهدف إعادة الانتظام الطبيعي لعملية الإباضة.

الملخص:

يمكن لحبوب منع الحمل ودواء السكري أن يساعداك على استعادة الانتظام الطبيعي للدورة الشهرية، وإن دواء الكلوميفين والعملية الجراحية يحسنا من الخصوبة لدى النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض، وأما أدوية إزالة الشعر فيمكنها أن تتخلص من شعر المرأة الغير مرغوب به.

موقع طبابة نت - متلازمة تكيس المبايض: أعراضها أسبابها وطرق العلاج

متى عليك زيارة الطبيب لفحص متلازمة تكيس المبايض:

حددي موعداً مع الطبيب في الحالات التالية:

  • تكرر انقطاع الطمث دون أن تكوني حامل.
  • لديك أعراض متلازمة تكيس المبايض كنمو الشعر على وجهك وجسمك.
  • إن كنت تحاولين أن تصبحي حاملاً لأكثر من 12 شهر ولكن لم تنجحي في ذلك.
  • إن كان لديك أعراض مرض السكري كالشعور المفرط بالعطش والجوع أو عدم وضوح في الرؤية أو خسارة مفاجئة في الوزن.

فإن كنت مصابة بمتلازمة تكيس المبايض فعليك التخطيط من أجل تحديد مواعيد دورية لزيارة طبيبك، وستحتاجين لإجراء فحوصات دورية للفحص عن السكري وارتفاع ضغط الدم والمضاعفات الأخرى.

الملخص:

قومي بزيارة الطبيب إذا تكرر انقطاع الطمث أو إن كنت تعاني من نمو للشعر على وجهك وجسمك، وأيضاً زوري الطبيب إن كنت تواجهين محاولات فاشلة لحدوث الحمل لمدة 12 شهر أو أكثر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق