fbpx
الأمراض وعلاجها

أنواع القولون العصبي

القولون العصبي IBS

هو اضطراب شائع يؤثّر على الأمعاء الغليظة ويسبّب ألم في البطن، والإمساك، أو الإسهال. هناك أربعة أنواع فرعيّة من القولون العصبي تبعاً لشكل البراز الخاص بك.

لا يوجد علاج للقولون العصبي. ومع ذلك، فإن العلاج يهدف إلى التحكّم بالأعراض حتى تتمكن من الحياة بشكل صحي.

لا يوجد شخص لم يعاني من ألم في أمعائه خلال حياته، ولكنّ متلازمة القولون العصبي تختلف. القولون العصبي يؤثّر على الأمعاء الغليظة. تختلف الأعراض، لكنّ أكثرها شيوعاً ما يلي:

  • وجع بطن
  • تشنّج
  • انتفاخ
  • غازات
  • إسهال
  • إمساك

يمكن أن تأتي وتذهب هذه الأعراض بشكل موجات، كما يمكن أن تحدث بشكل متكرر وتستمر لساعات أو أيام أو أسابيع أو حتى أشهر. على الرغم من أن متلازمة القولون العصبي ليست مهدّدة للحياة، لكنّها بالتأكيد يمكن أن تؤثّر على حياتك، من خلال تعطيل عملك وحياتك الاجتماعيّة.

تختلف أعراض القولون العصبي من شخص لآخر، إنّ التشخيص السليم للنوع الفرعي من القولون العصبي لديك مهم حتى تتمكّن من الحصول على علاج أكثر فعاليّة.

 الاختبارات والتشخيص

من المرجّح أن يبدأ طبيبك عملية التشخيص عن طريق طرح أسئلة عن نوع الأعراض التي تعاني منها وعدد مرّات تكرارها. ومن المحتمل أن یطلب منك أیضاً معلومات عن تاریخك الطبي، والضغط النفسي في حیاتك، والأدویة التي تتناولھا.

قد يقوم طبيبك أيضاً بإجراء بعض الاختبارات التي قد تشمل ما يلي:

  • تنظير سيني مرن flexible sigmoidoscopy: فحص الجزء السفلي من القولون، أو القولون السيني
  • تنظير القولون colonoscopy: فحص القولون
  • تصوير بالأشعة سينية X-rays للقولون
  • تصوير مقطعي للبطن والحوض CT scan
  • حقنة الباريوم lower GI series: فحص يتم بتعبئة الأمعاء الغليظة بسائل الباريوم ومن ثمّ يتم عمل صورة أشعة سينيّة لرؤية الأجزاء البطنية المختلفة.
  • تحاليل الدم
  • اختبارات البراز

 أنواع القولون العصبي

مؤسسة روما The Rome Foundation هي منظمة بحوث تختص بتحديد وتصنيف اضطرابات الجهاز الهضمي الوظيفيّة مثل متلازمة القولون العصبي.

وقد حدّد الأطبّاء أربعة أنواع فرعيّة من القولون العصبي، يتم التعرّف على كل نوع من خلال شكل البراز أثناء المتابعة.

تحديد النوع الفرعي من القولون العصبي لديك يساعد طبيبك في تحديد المشكلات المحتملة ووصف العلاج المناسب لك.

القولون العصبي المترافق مع إمساك (IBS-C):

هذا النوع يسبّب إمساك يستمر أكثر من 25% من الوقت. الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع قد يعانون أيضاً من الإسهال أو البراز المائي أقل من 25% من الوقت.

قد يقترح طبيبك إجراء اختبارات التصوير لاستبعاد التشوّهات التشريحيّة. قد ينصحك أيضاً بإضافة المزيد من الألياف إلى نظامك الغذائي عن طريق تناول المزيد من الحبوب الكاملة أو الألياف الإضافيّة التي قد تساعد في تليين برازك.

القولون العصبي المترافق مع إسهال (IBS-D):

الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع يعانون من الإسهال، والبراز المائي أكثر من 25% من الوقت. عادة لا يعانون من الإمساك أو صعوبة في تمرير البراز.

للتغلّب على الإسهال، قد يوصيك طبيبك بتناول وجبات أصغر حجماً وأكثر تواتراً. ويمكن أيضاً النظر في الحساسيات الغذائية، لذلك يمكن اقتراح التعديلات الغذائية. الحد من منتجات الألبان والأطعمة الغنيّة بالتوابل والأطعمة المحتوية على مواد تحلية صناعية والتي قد تجعل البراز رخو.

القولون العصبي المختلط (IBS-M):

بعض الناس الذين يعانون من القولون العصبي لم يكن لديهم أي من النوعين السابقين. بل كانوا يعانون من الإمساك والإسهال على قدم المساواة، وذلك لأكثر من 25% من الوقت.

إذا كان هذا هو الحال، فإنه من المهم تحديد الحالة والعثور على علاج متوازن. بالإضافة إلى تجنب الأغذية التي تسبّب الحساسيّة الغذائيّة، يوجد خطوات أخرى يجب اتخاذها:

  • إجراء التغييرات الغذائية اللازمة.
  • تجنّب المواقف المجهدة.
  • الحصول على وصفة طبيّة للدواء المضاد للإسهال والمليّنات.

القولون العصبي غير المترافق بإسهال أو إمساك Unsubtyped IBS:

ويشمل هذا النوع أعراض القولون العصبي مثل:

  • التشنّج
  • عدم ارتياح في البطن
  • الانتفاخ
  • الغازات
  • تمرير المخاط

لا يشكو الناس الذين يعانون من هذا النوع من براز غير طبيعي. يتطلّب العلاج تحديد الحالة وعلاج الأعراض الفردية.

إنّ القولون العصبي اضطراب مؤلم وحتّى الآن لا يوجد له علاج. عليك مراجعة الطبيب فوراً إذا كان لديك نزيف في المستقيم، وفقدان وزن، أو تفاقم الألم في البطن ليلاً.

فهم نوع القولون العصبي الذي لديك سيساعدك وطبيبك للعثور على خطة علاج فعاّلة والتحكّم بالأعراض التي تشكو منها.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة