صحة المرأة

أسباب لون الحلمات الداكن (2)

اقرأ المزيد من أسباب لون الحلمات الداكن (1)

الشعر حول الحلمات

أن يكون لدى المرأة شعراً صغيراً ينمو حول الحلمات ليس أمراً غريباً أو غير مألوف؛ ويمكن أن تكون هذه الشعيرات الصغيرة أغمق وأكثر قتامة من بعض الشعرات الأخرى على جسم المرأة؛ ولذلك فإن الشعر الداكن يمكن أن يجعل الحلمات تبدو داكنة أكثر عندما ينمو هذا الشعر بالقرب من الحلمات.

الحيض

يعتبر الحيض جزءاً طبيعياً من الدورة التناسلية؛ حيث يستعد المبيضان لإطلاق البويضة للإخصاب خلال هذه الدورة. ومن جهة ثانية, يعاني الثديان من حدوث بعض التغيرات في مراحل مختلفة في الدورة الشهرية؛ وتحدث هذه التغييرات لأن عملية الحيض ناتجة عن حدوث تغيّرات في مستويات الهرمونات في الجسم.

وكذلك أيضاً سوف يمرّ الثدي ببعض التغييرات خلال فترة الإباضة؛ حيث يمكن أن يصبح الثدي طرياً أو منتفخاً مع تغير مستويات الهرمون؛ وبشكل مشابه لما سبق يمكن أن تلاحظ المرأة أن الحلمات تصبح ذات لون داكن وأغمق خلال فترة الدورة.

السرطان

طبابة نت - أسباب لون الحلمات الداكن

يُعدُّ مرض باجيت Paget’s Disease أحد أنواع السرطان وهو يتشكل كمرحلة أوليّة ضمن الحلمة؛ ويعتبر مرض باجيت الذي يصيب ثدي المرأة شكلاً نادراً من السرطان الذي يبدأ في منطقة حلمة الثدي ويعتبر لون الحلمة الداكن من العلامات المبكرة والمميزة لمرض باجيت بالإضافة إلى وجود بعض العلامات والأعراض الأخرى التي تتضمن كلاً مما يلي:

  • تسطُّح الحلمة.
  • إفرازات صفراء أو دموية من الحلمة.
  • قشور أو جلد سميك مُتقشِّر حول الحلمة.
  • الشعور بالحكة أو الوخز حول الحلمة

يمكن أن يتطور هذا النوع من السرطان في أي وقت من حياة المرأة بعد البلوغ؛ إلا أن هذا السرطان يعتبر أكثر شيوعاً لدى كبار السن مقارنةً مع الشباب.

في حال وجود أعراض مميزة لدى أي شخص تشير إلى إمكانية الإصابة بهذا النوع من السرطان فيجب استشارة الطبيب في أقرب وقت ممكن.

متى يجب استشارة الطبيب؟

موقع طبابة نت - متلازمة تكيس المبايض: أعراضها أسبابها وطرق العلاج

تلاحظ النساء حدوث التغيرات الطبيعية في حلماتهنّ وصدورهنّ مع نمو أجسامهنّ وزيادة أعمارهنّ؛ حيث من الممكن أن تتسبب العديد من الأمور في الحياة مثل الحيض والحمل والرضاعة الطبيعية, في جعل الحلمات ذات لون داكن وأكثر قتامة؛ وبالرغم من ذلك ينبغي أن تقوم المرأة باستشارة الطبيب عند ملاحظة أيّ مما يلي:

  • تقشُّر الحلمة.
  • وجود رقائق متقشرة.
  • تغير اللون في حلمة واحدة فقط.
  • الاحمرار.
  • وجود التورمات أو الكتل.

وكذلك يجب على المرأة أيضاً استشارة الطبيب بشكل سريع عند الشك بأنها حامل.

الخلاصة

يتغيّر لون الحلمات بشكل طبيعي في اللون مع مرور الوقت وينجم ذلك عن العديد من الأمور البيولوجية المختلفة خلال حياة المرأة؛ ولا يُعدُّ تغيّر اللون أمراً مثيراً للقلق وتسترجع الحلمات عادةً لونها الفاتح مرةً ثانية بعد انتهاء مرحلة التغييرات الطبيعية التي مرّ بها الجسم.

يجب على المرأة استشارة الطبيب حتى يتم استبعاد وجود أيّة مسببات خطيرة والحصول على العلاج المناسب في حال كان تحوّل الحلمة إلى اللون الداكن مصحوباً بأيّة أعراض أخرى غير طبيعية.               

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق