الأمراض وعلاجها

القصة الكاملة لفيروس كورونا (Coronavirus 2019-nCoV)

الوضع الحالي لانتشار فيروس كورونا

يراقب مركز السيطرة على الأمراض عن كثب تفشي مرض الجهاز التنفسي الناجم عن فيروس كورونا جديد (يسمى (“2019-   nCoV”) تم اكتشافه لأول مرة في مدينة ووهان بمقاطعة هوبى بالصين، حيث أبلغ مسؤولو الصحة الصينيون عن مئات الإصابات بفيروس (2019-nCoV)، حتى خارج مقاطعة هوبى. كما تم الإبلاغ عن حالات الاصابة بفيروس (2019-nCoV) في عدد من الدول، بما في ذلك الولايات المتحدة، حيث تم الإبلاغ عن الإصابات الأولى والثانية (2019-nCoV) في 21 يناير و24 يناير 2020، على التوالي، سواء من المسافرين ام العائدين من مدينة ووهان.

لقد كانت السلطات الصحية الصينية أول من نشر الجينوم الكامل لـ (2019-nCoV) في بنك الجينات العالمي، وفي قاعدة البيانات التابعة للمعهد الوطني للصحة الصينية، وفي بوابة المبادرة العالمية لتبادل بيانات الإنفلونزا (GISAID)، وهو إجراء سهّل اكتشاف هذا الفيروس. في 24 كانون الثاني (يناير) 2020، نشرت CDC في بنك الجينات العالمي الجينوم الكامل لفيروس (2019-nCoV) مستخدمة عينة من اول مريض امريكي مصاب. إن التسلسل الجيني للفيروس المكتشف من المريض في واشنطن يشابه التسلسلات المنشورة من الصين تقريباً. حيث تشير التسلسلات المتاحة إلى ظهور تشابه على الارجح مع فيروس كورونا عند الخفافيش وفيروس كورونا المعروف بالسارس، ولكن معلومات التسلسل الجيني المتاحة لا تعطي أي معلومات حول شدة المرض المرتبط أو مدى قدرة الفيروس على الانتشار.

إن فيروسات كورونا هي عائلة كبيرة من الفيروسات، بعضها يسبب المرض لدى الأشخاص والبعض الآخر ينتشر بين الحيوانات، بما في ذلك الجمال والقطط والخفافيش. وفي حالات نادرة، يمكن أن تتطور فيروسات كورونا الحيوانية وتؤثر على الناس ثم تنتشر بين أشخاص كما شوهد مع مرضى MERS وSARS.

عندما تحدث العدوى من شخص لآخر ب MERS وSARS، يُعتقد أنه قد حدث عن طريق سعال او عطاس الشخص المصاب، وذلك على غرار انتشار الأنفلونزا والأمراض التنفسية الأخرى.

إن الجدير بالملاحظة عند معظم المصابين في مدينة ووهان بالصين أن لديهم صلة بسوق المأكولات البحرية والحيوانية، مما يشير إلى انتشار المرض من الحيوانات الى الاشخاص. ومع ذلك، أفيد أن عدداً متزايداً من المرضى لم يتعرضوا لأسواق الحيوانات، مما يشير إلى حدوث انتشار من شخص لآخر أيضاً. في الوقت الحالي، من غير الواضح مدى انتشار هذا الفيروس بسهولة أو بشكل كبير ودائم بين الناس.

ان شدة الاعراض عند المصابين بفيروس (2019-nCoV) لا تزال غير واضحة. ولكن قد تم الإبلاغ عن أعراض شديدة، وأيضاً توجد بعض الوفيات في الصين، إلا أن هنالك مرضى آخرين كانت اعراضهم معتدلة وخرجوا من المستشفى.

تقييم المخاطر

إن تفشي الإصابات الجديدة بالفيروس بين الناس دائماً ما يثير قلق منظمة الصحة العالمية.

يعتمد خطر هذه التفشي على خصائص الفيروس، بما في ذلك ما إذا كان ينتشر بين الناس ومدى انتشاره، وشدة المرض الناتج، والتدابير الطبية أو غيرها من التدابير المتاحة للسيطرة على تأثير الفيروس (على سبيل المثال، اللقاحات أو الأدوية العلاجية).

لا تزال الدراسات جارية لمعرفة المزيد عن الفيروس، ولكن العدوى من شخص لآخر قد حدثت بالفعل، ومن المهم ملاحظة أن العدوى من شخص لآخر يمكن أن يحدث على التوالي. إن بعض الفيروسات شديدة العدوى (مثل الحصبة)، بينما الفيروسات الأخرى أقل من ذلك. ليس من الواضح بعد مدى سهولة انتشار (2019-nCoV)  من شخص لآخر. ولكن من المهم معرفة ذلك من أجل تقييم الخطر الذي يمثله هذا الفيروس. وبالرغم من كل ذلك يعتبر مركز السيطرة على الأمراض الفيروس تهديداً خطيراَ جداَ للصحة العامة، ويقوم باتخاذ الاحتياطات الوقائية.

ما هي التوقعات المحتملة؟

من المحتمل تسجيل المزيد من الحالات في الأيام المقبلة، بما في ذلك المزيد من الحالات في الولايات المتحدة. نظراً لما حدث سابقاَ مع MERS وSARS، فمن المحتمل أن ينتقل المرض من شخص لآخر.

إجراءات مركز السيطرة على الأمراض:

  • إن مركز السيطرة على الامراض يراقب عن كثب هذا الوضع ويعمل مع منظمة الصحة العالمية.
  • أنشأ مركز السيطرة على الأمراض هيكل إدارة الحوادث في 7 يناير 2020. في 21 يناير 2020، قام مركز السيطرة على الأمراض بتنشيط نظام الاستجابة لحالات الطوارئ لتوفير دعم مستمر بشكل أفضل لاستجابة.
  • في 23 كانون الثاني (يناير) 2020 ، رفع مركز السيطرة على الأمراض (CDC) مستوى تحذيرات السفر بسبب تفشي فيروس كورونا. حيث رفع تحذير السفر لمدينة ووهان من المستوى الثاني (اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجنب العدوى) إلى المستوى الثالث (تجنب السفر في الحالات غير الضرورية) كما أن مركز السيطرة على الأمراض أطلق التحذير من المستوى الأول (اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجنب العدوى عند السفر إلى كافة أنحاء الصين وليس فقط مدينة ووهان).
  • يقوم CDC أيضاً بفحص جميع المسافرين سواء على متن رحلات مباشرة أو غير مباشرة من مدينة ووهان الصينية إلى خمسة مطارات رئيسية حول العالم هي : أتلانتا (ATL) ، شيكاغو (ORD) ، لوس أنجلوس ، (LAX) مدينة نيويورك (JFK) ، وسان فرانسيسكو ( SFO).
  • أصدر مركز السيطرة على الأمراض (CPC) تحديثاَ مؤقتاَ لإشعار التحذير الصحي (HAN) لإبلاغ إدارات الصحة الحكومية والمحلية وكافة مقدمي الرعاية الصحية بهذا الوباء في 17 يناير 2020.
  • طور مركز السيطرة على الأمراض (CDC) اختبار تفاعل البوليمراز التسلسلي العكسي في الزمن الحقيقي (rRT-PCR) الذي يمكنه تشخيص (2019-nCoV) في عينات الجهاز التنفسي والمصل. في 24 كانون الثاني (يناير) 2020، نشرت CDC بروتوكول الفحص لهذا الاختبار. حالياً، يجب أن يتم اجراء الاختبار على هذا الفيروس في مركز السيطرة على الأمراض، ولكن في الأيام والأسابيع القادمة، ستشارك مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها هذه الاختبارات مع شركاء محليين ودوليين من خلال بروتوكول الوكالة الدولية للكشف عن الموارد الطبيعية.
  • قام مركز السيطرة على الأمراض (CDC) بتحميل جينوم الفيروس بالكامل من أول حالة تم الإبلاغ عنها في الولايات المتحدة إلى بنك الجينات العالمي.
  • يقوم مركز السيطرة على الأمراض أيضاَ بتطوير الفيروس في زراعة الخلايا، وهو أمر ضروري لإجراء مزيد من الدراسات ، بما في ذلك التوصيف الوراثي الإضافي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق