fbpx
الأمراض وعلاجها

كلُّ ما يجب معرفته عن التهاب البلعوم العقدي

غالباً ما يتعرَّض الأطفال لألمٍ وحكةٍ في البلعوم، ينتجان في العادة عن نزلات البرد والفيروسات الأخرى. كما يمكن للمهيجات الأخرى مثل الدخان في الهواء أن تُشعرك بجفافٍ في البلعوم، لكن التهاب البلعوم العقدي هو مرضٌ مختلفٌ يصيب البلعوم وتسببه البكتيريا، لذا عليك أن تعرف كيفية التَّمييز بينه وبين الأمراض الأخرى لتتمكن من تلقي العلاج المناسب.

كيف ألتقط عدوى المرض؟

التهاب البلعوم العقدي هو مرضٌ تسببه عدوى بكتيرية تُصيب الحلق واللوزتين، وتسمى البكتريا المُسببة للمرض  بالمكورة العقدية streptococcus من المجموعة أ، والمعروفة أيضاً باسم العقديَّة المُقَيِّحة. تعيش هذه البكتيريا في الأنف والحلق، ويمكن أن تلتقطها من شخصٍ مريضٍ بها أو حاملٍ لها.

كما هو حال أنواع العدوى الأخرى، فإن هذه العدوى تنتشر عن طريق الاحتكاك المباشر بالمصابين بها، فعندما يسعل أو يعطس المرضى، فهم ينشرون في الهواء رذاذاً محملاً بالبكتيريا.

تنتقل إليك العدوى في حال قمت بلمس شيءٍ ما عَطس أو سَعل عليه مريض التهاب البلعوم العقدي، ومن ثمَّ لمست عينيك أو فمك أو أنفك بيدك. يمكن أيضاً أن تُصاب بالمرض إذا شاركت المريض بالعدوى بكأسٍ من الشراب، أو أيِّ غرضٍ شخصيِّ آخر معه.

إنَّ أكثر الفئات العمرية التي يشيع انتشار التهاب البلعوم العقدي بينها هي فئة الأطفال والمراهقين، ويمكن للبالغين في بعض الأحيان أن يصابوا به أيضاً.

الأعراض

إن التهاب الحلق هو العلامة الرئيسية لإصابة طفلك بالتهاب البلعوم العقدي، لكن يمكن أيضاً لنزلات البرد والفيروسات الأخرى أن تسبِّب التهاباً في الحلق، لذا فإن إحدى الطُّرق لمعرفة الفرق بين الحالتين، هي أن الفيروس يُسبِّب في الغالب سيلاناً في الأنف أيضاً.

في حالة التهاب البلعوم العقدي يظهر عارض التهاب الحلق بسرعة، ويُشعرك بجفاف في الحلق وبألمٍ عند البلع.

من المُرجَّح أيضاً أن يُسبب التهاب البلعوم العقدي الأعراض التالية:

  • حمى تصل درجتها إلى 101 فهرنهايت أو أعلى
  • احمرار وتورم اللوزتين
  • بقعٌ بيضاء في الحلق
  • نقطٌ حمراء صغيرة على سطح الفم
  • فقدان للشَّهية
  • ألمٌ في المعدة
  • صداعٌ في الرأس
  • غثيانٌ وقيءٌ
  • طفحٌ

اتصل بطبيبك إذا عانيت أنت أو الطفل الذي تعتني به من تلك اﻷﻋراض.

كيف يتمُّ تشخيص المرض؟

طبابة نت - التهاب البلعوم العقدي

سيسألك الطبيب عن الأعراض التي يُعاني منها طفلك، ثم سيُجري فحصاً طبياً، لأنه الطريق الوحيد المؤكد لتمييز التهاب البلعوم العقدي من العدوى الفيروسية التي تُسبب التهاب الحلق، وهناك نوعان من الفحوصات:

فحصٌ سريعٌ للبكتيريا: يمكن لهذا الفحص تحديد الحالة المرضية في غضون بضع دقائق فقط. يعمل الطبيب برفقٍ على تثبيت لسان طفلك باتجاه الأسفل بأداة خاصة، ثم يمسح مؤخرة الحلق بقطنةٍ لأخذ عينة.

تظهر نتائج الفحص في غضون 20 دقيقة أو أقل، فإذا كانت النتيجة إيجابية، أي أنَّ البكتيريا موجودة، فسيصف الطبيب المضادات الحيوية لعلاجها.

إذا كانت النتيجة سلبية، أي أن البكتيريا غير موجودة، فقد يرسل الطبيب العينة إلى مختبرٍ لمتابعة الفحص، وفي هذه الحالة ستستغرق النتيجة وقتاً أطول.

فحص عينة من الحلق: سيقوم الطبيب بمسح الحلق واللوزتين بقطنة طبية لإرسالها إلى المختبر، فإذا كان طفلك يعاني من التهاب البلعوم العقدي، فإن بكتيريا المكورة العقدية ستنمو فيها.

يستغرق الأمر عادة حوالي يومين للحصول على نتائجٍ من العينة المأخوذة من الحلق، ونتيجة الفحص قادرةٌ على تأكيد ما إذا كان طفلك مصابٌ بالتهاب البلعوم العقدي أم لا.

العلاجات

طبابة نت - التهاب البلعوم العقدي

سيصف الطبيب المضادات الحيوية لقتل البكتيريا التي سبَّبت العدوى، فيمكن للدواء أن يُسرِّع في زوال الأعراض، ويساعد على منع حدوث المضاعفات، وتتطلَّب معظم العلاجات مدة 10 أيام.

تأكد من إعطاء طفلك جميع الجرعات، فإن إيقاف الدواء مبكراً يمكن أن يؤدي لبقاء بعض البكتيريا على قيد الحياة، مما سيُمرِض طفلك مُجدداً، وتأكد من إخبار الطبيب إذا كان طفلك يعاني من حساسيةٍ تجاه أيِّ نوعٍ من المضادات الحيوية.

إذا كانت نتيجة فحص البكتيريا سلبية، فمن المحتمل أن يكون التهاب الحلق سببه فيروسيّ، وفي هذه الحالة لن يحتاج طفلك إلى المضادات الحيوية، لأن هذه الأدوية لا تُؤثِّر على الفيروسات.

نصائحٌ للعناية الذاتية

جرِّب هذه العلاجات المنزلية لتخفيف الأعراض:

  • غرغر حلقك بخليطٍ مكونٍ من ربع ملعقة صغيرة من الملح، و8 أونصات من الماء الدافئ.
  • تناول دواء الإيبوبروفين أو أسِيتامينُوفين لخفض الحمى وتخفيف الألم. لا تُعطي الأسبرين للأطفال أو للمراهقين، إذ يمكن أن يُسبِّب حالة نادرة ولكنها خطرة تسمى متلازمة راي.
  • امتص الأقراص المُخصصة للحلق أو قطعةً من الحلوى الصلبة. لا تُعطي القطع الصَّغيرة من الحلوى للأطفال الذين تقلُّ أعمارهم عن 4 سنوات.
  • اشرب السوائل الدافئة مثل الشَّاي والحساء. أو امتص شيئاً بارداً كمصاصات الثلج.
  • تجنَّب عصير البرتقال والمشروبات الأخرى التي تحتوي على الكثير من الأحماض، فهذه المشروبات ستُشعرك بحرقةٍ في الحلق.
  • خُذ قسطاً كبيراً من الراحة.

كيفية منع المرض من الانتشار

دع طفلك يأخذ إجازة من المدرسة أو الحضانة حتى زوال الحمى، ومرور مدةٍ على أخذه للمضاد الحيوي لا تقلُّ عن 24 ساعة، ونفس الشَّيء ينطبق عليك، فعليك أخذ إجازةٍ من عملك. وإليك بعض النَّصائح الأخرى:

  • لا تُشارك الكؤوس والأطباق والشُّوك، أو الأغراض الشَّخصية الأخرى مع شخصٍ مريضٍ.
  • اﻃﻠﺐ ﻣﻦ اﻷﻃﻔﺎل ﺗﻐﻄﻴﺔ أﻓﻮاههم بمنديلٍ أو بأكمامهم ﻋﻨﺪما يسعلون أو يعطسون.
  • اطلب من ﮐلِّ ﺷﺧصٍ ﻓﻲ اﻟﻣﻧزل أن يغسل ﯾدﯾﮫ، أو ﯾﺳﺗﺧدم ﻣطﮭر اﻟﯾدين الذي يحتوي على اﻟﮐﺣول لعدة ﻣراتٍ في اليوم.

المضاعفات المُحتملة

تُعدُّ مضاعفات التهاب البلعوم العقدي نادرة الحدوث في يومنا هذا، وذلك بفضل تحسُّن التَّشخيص والعلاج. ومع ذلك، فإنَّ عدم علاج التهاب البلعوم العقدي يمكن أن يُسبِّب أمراضاً خطيرةً، مثل:

  • خرَّاج حول اللوزتين أو خلف الحلق، والخرَّاج هو مجموعةٌ من القيح يمكن أن تكون مؤلمة للغاية.
  • الحمَّى الروماتيزمية، التي يُمكن أن تُلحق الضَّرر بالقلب والدماغ والمفاصل
  • مرضٌ كلويٌّ يُسمى التهاب كُبيبات الكلى

إنَّ العلاج السَّريع بالمضادات الحيوية يُمكن أن يساعد على الوقاية من هذه المشاكل.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة