الأمراض وعلاجها

البقع البيضاء على اللوزتين: التشخيص والعلاج

عوامل الخطر

يعتبر الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي أكثر عرضة لخطر الإصابة وظهور البقع البيضاء على اللوزتين وعوامل الخطر الأخرى تعتمد على حالات مختلفة على سبيل المثال، يمكن أن يؤدي التواجد في أماكن قريبة كما هو الحال في المدرسة أو مرافق رعاية الأطفال إلى زيادة مخاطر الإصابة بأمراض الحلق.

التشخيص

سوف يسأل طبيبك عن الأعراض الأخرى الخاصة بك، ومن المرجح أن يقوم بأخذ مسحة من منطقة البقع البيضاء على اللوزتين. سيقوم بعد ذلك باختبار هذه المسحة لمعرفة ما إذا كانت العينة تحتوي على أي مسببات للأمراض. سيُجري أيضاً فحصاً بدنياً ويتحسّس بلطف الغدد الليمفاوية لمعرفة ما إذا كان هناك تورم.

ستساعد نتائج الاختبار الطبيب على تحديد أي علاج هو الأنسب لحالتك.

العلاج

يعتمد العلاج بشكل كبير على التشخيص السليم وبالتالي سبب ظهور البقع البيضاء.

في حالة كثرة الوحيدات العدوانية (داء وحيدات النوى الخمجي):

لا يصف الأطباء عادة الأدوية لعلاج أحادي في هذه الحالة. قد يصف الطبيب الستيروئيدات القشرية لالتهاب شديد وكذلك الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية مثل الإيبوبروفين. سيكون أفضل علاج هو الرعاية المنزلية الجيدة والحصول على الكثير من الراحة والسوائل.

في حالة بكتيريا الحلق:

سوف يصف الطبيب المضادات الحيوية وقد يوصي أيضاً بالأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، مثل الإيبوبروفين (Advil, Motrin IB) لتقليل التورم والألم.

يجب الحصول على الكثير من الراحة بالإضافة إلى تناول الأدوية ويمكن أيضاً تجربة غرغرة الماء المالح الدافئ، مما قد يساعد في تقليل التورم والألم.

في حالة الفم القلاع:

يصف الأطباء عادة الأدوية المضادة للفطريات لعلاج مرض القلاع وينصحون بغرغرة الماء المالح وشطف الفم بالماء مما قد يساعد في منع انتشار الخميرة خارج الفم.

في حالة حصى اللوزتين:

علاج حصوات اللوزتين عادة ليس ضرورياً إلا إذا كان يسبب انزعاجاً شديداً. سوف يقوم الجسم بنفسه بالقضاء بشكل طبيعي على الحصى، بالإضافة إلى أنه يمكن تجربة الأساليب المنزلية مثل تناول الأطعمة المقرمشة وشرب المياه المالحة لتنظيف الرواسب.

في حالة التهاب الحاد:

إذا كان التهاب اللوزتين حاداً إلى الدرجة التي تسبب صعوبة في التنفس، فقد يوصي الطبيب بإزالتهما. هذا الإجراء يسمى استئصال اللوزتين ويتم ذلك عادة بعد فشل العلاجات الأخرى في تقليل الالتهاب في اللوزتين وهذا الإجراء لن يستخدمه الطبيب لعلاج البقع البيضاء فقط.

عادة ما تكون عملية إزالة اللوزتين خارجية ومن المحتمل أن يصحبه التهاب في الحلق لمدة 1-2 أسابيع بعد الجراحة وبالتالي ينصح باتباع نظام غذائي محدد لتجنب العدوى المحتملة خلال هذا الوقت.

علاجات أخرى:

تشمل العلاجات العالمية الأخرى التي يمكن تجربتها ما يلي:

  • غرغرة دافئة بماء مالح لمدة 10 إلى 15 ثانية.
  • شرب السوائل الدافئة منزوعة الكافيين، مثل مرق الدجاج أو الشاي بالأعشاب الساخن مع العسل.
  • تجنب الملوثات، مثل دخان السجائر ودخان عوادم السيارات.
  • استخدام مرطباً للمساعدة في تخفيف جفاف الحلق.

الخلاصة

يمكن أن يكون لظهور البقع البيضاء على اللوزتين أسباب عديدة ومختلفة. يمكن عادةً السيطرة على الحالات التي تسبب ظهور البقع البيضاء في منطقة الحلق بسهولة وذلك إما عن طريق الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب أو مع العلاجات المنزلية، مثل غرغرة المياه المالحة، أو الحصول على قسط كبير من الراحة أو شرب السوائل الدافئة ويعتمد علاج الحالات المختلفة على سبب ظهور هذه البقع البيضاء وفي الحالات القصوى أو المتكررة، قد يوصي الطبيب بإزالة اللوزتين.

يجب الاتصال بالطبيب لتحديد موعد إذا بقيت البقع البيضاء لعدة أيام أو إذا كانت مؤلمة للغاية أو إذا كانت تسبب صعوبة في البلع وبالتالي قد هذا على وجود عدوى تتطلب العلاج الطبي.

إذا كنت تعاني أيضاً من صعوبة في التنفس، فعليك طلب رعاية طبية فورية لأنك معرض لخطر انسداد المجرى التنفسي وهذا شيء خطير.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق