الأمراض وعلاجها

الأطعمة الغنية بالكولسترول: ماذا نأكل منها وما الذي يفضل تجنبه؟ (2)

الأطعمة عالية الكوليسترول التي يجب تجنبها:

على الرغم من أن بعض الأطعمة الغنية بالكوليسترول مغذية للغاية ومفيدة لصحتك، إلا أن البعض الآخر قد يكون ضارًا.

فيما يلي 4 أطعمة تحتوي على نسب عالية من الكوليسترول يمكن أن تؤثر سلبًا على صحتك.

1- الأطعمة المقلية:

الأطعمة المقلية – مثل اللحوم المقلية وعصي الجبن – تحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول في الدم ويجب تجنبها كلما أمكن ذلك.

وذلك لأن هذه الأطعمة تحتوي على نسب عالية من السعرات الحرارية ويمكن أنه يحتوي على دهون متحولة، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب ويضر بصحتك بشكل عام.

بالإضافة إلى ذلك، زيادة استهلاك الأطعمة المقلية يؤدي إلى ازدياد خطر الإصابة بأمراض القلب والسمنة ومرض السكري.

2- الوجبات السريعة:

يعد استهلاك الوجبات السريعة أحد عوامل الخطر الرئيسية للعديد من الأمراض المزمنة بما في ذلك أمراض القلب والسكري والسمنة.

يعاني الأشخاص الذين يستهلكون الوجبات السريعة بشكل منتظم من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، وزيادة الدهون في البطن ، وارتفاع مستويات الالتهاب وضعف تنظيم السكر في الدم.

حيث يرتبط تناول كميات أقل من الطعام المعالج وطهي المزيد من الوجبات في المنزل بانخفاض وزن الجسم ، وانخفاض الدهون في الجسم وانخفاض عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب.

3- اللحوم المصنعة:

مثل النقانق ولحم الخنزير المقدد، هي أطعمة تحتوي نسب عالية من الكوليسترول، ويجب التقليل من تناولها. يؤدي تناول اللحوم المصنعة إلى زيادة معدلات الإصابة بأمراض القلب وبعض أنواع السرطان مثل سرطان القولون.

وجدت دراسة كبيرة شملت أكثر من 614000 مشاركًا أن كل وجبة إضافية مقدارها 50 جرامًا من اللحوم المصنعة يوميًا ارتبطت بنسبة أعلى بمقدار 42٪ من خطر الإصابة بأمراض القلب.

4- الحلويات:

وتشمل الكعك والآيس كريم وغيرها من الأطعمة غير الصحية التي تميل إلى أن تحتوي كميات مرتفعة في الكوليسترول، وكذلك تحتوي سكريات مضافة والدهون والسعرات الحرارية غير الصحية.

إن تناول هذه الأطعمة بشكل متكرر يمكن أن يؤثر سلبًا على الصحة العامة ويؤدي إلى زيادة الوزن بمرور الوقت، وقد ربطت الأبحاث بين تناول هذه الأنواع من الحلويات بالإصابة بالسمنة والسكري وأمراض القلب والانخفاض المعرفي وبعض أنواع السرطان.

بالإضافة إلى ذلك، غالباً ما تكون هذه الأطعمة خالية من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، مثل الفيتامينات والمعادن والبروتين والدهون الصحية.

طرق صحية لخفض الكولسترول:

إن وجود مستويات عالية من الكوليسترول الضار(LDL) يمكن أن يؤدي إلى تراكم الكوليسترول في الأوعية الدموية، مما قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

والتغيير في نمط الحياة والنظام  الغذائي يمكن أن يقلل من مستويات الكوليسترول الضار (LDL) وذلك يؤدي إلى الحصول على نسبة LDL إلى HDL أكثر ملاءمة.

فيما يلي بضع الطرق الصحية تؤدي إلى خفض مستوى الكوليسترول في الدم:

  • تناول المزيد من الألياف: أظهرت الأبحاث أن استهلاك المزيد من الألياف – وخاصة الألياف الموجودة في الفواكه والفاصوليا والشوفان – يمكن أن يساعد على التقليل من مستويات الكوليسترول الضارLDL.
  • زيادة النشاط البدني: تعتبر زيادة النشاط البدني وسيلة ممتازة لخفض مستويات الكوليسترول في الدم، حيث أن التمرينات الهوائية عالية الكثافة هي الطريقة الأكثر فعالية للتقليل من مستويات الكوليسترول الضارLDL.
  • انقاص الوزن: يعتبر إنقاص الوزن الزائد في الجسم أحد أفضل الطرق لخفض مستويات الكوليسترول في الدم، ويمكن أن يقلل من مستوى الكوليسترول الضار(LDL) وزيادة نسبة الكوليسترول الجيد(HDL) في الدم ،وهو الأمثل بالنسبة للصحة.
  • التقليل من العادات غير الصحية: الإقلاع عن العادات غير الصحية مثل التدخين يمكن أن يقلل بشكل كبير من مستويات الكوليسترول الضار(LDL)، حيث يرفع التدخين من مستويات الكوليسترول الضار(LDL) ويزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب وانتفاخ الرئة.
  • زيادة استهلاك أوميغا-3: إن استهلاك المزيد من الأطعمة الغنية بالأوميغا-3 مثل السلمون أو تناول مكملات أوميغا-3 مثل حبوب زيت السمك قد أظهر أنه يقلل من مستوى الكوليسترول الضار(LDL) وزيادة نسبة الكوليسترول الجيد(HDL) في الدم
  • تناول المزيد من الفواكه والخضار: أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يستهلكون المزيد من الفواكه والخضروات لديهم مستويات أقل من الكوليسترول الضار(LDL) وأقل عرضة للإصابة بأمراض القلب من أولئك الذين يتناولون كميات أقل.

وبالإضافة إلى ذلك يوجد العديد من الطرق الأخرى للتقليل من مستويات الكوليسترول المرتفعة بشكل فعال.

قد تؤدي تجربة بعض الاقتراحات المذكورة أعلاه إلى انخفاض كبير في الكوليسترول في الدم وكذلك إلى فوائد صحية أخرى، مثل فقدان الوزن وعادات غذائية أفضل.

الملخص:

إن زيادة استهلاك الألياف الغذائية، وممارسة النشاط البدني بانتظام والتخلي عن العادات غير الصحية مثل التدخين، هي طرق أثبتت فعاليتها في خفض مستويات الكوليسترول في الدم.

على الرغم من أنه من الآمن لمعظم الناس الاستمتاع بالأطعمة الصحية الغنية بالكوليسترول المدرجة أعلاه، إلا أنه يجب على الجميع محاولة الحد من الأطعمة غير الصحية المرتفعة الكوليسترول مثل الأطعمة المقلية والحلويات واللحوم المصنعة.

تذكر، لمجرد أن الطعام يحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول لا يعني أنه لا يمكن أن يتناسب مع نظام غذائي متوازن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق