fbpx
التغذية

هل ينبغي أن أصبح نباتياً؟

هناك الكثير من الناس يطرحون هذا السؤال ويتسألون أيضا فيما إذا كان الاعتماد على نظام غذائي نباتي صحي ام غير صحي؟ وإذا كنت تفكر في ان تصبح نباتياً فأنت لست الوحيد فهناك الكثير من الناس غيروا من نظامهم الغذائي من خلال اعتمادهم على الأطعمة النباتية فقط. حيث ارتفعت في الأونه الأخيرة معدلات الأشخاص النباتيين حول العالم.

وقبل ان تقدم على هذه الخطوة يجب عليك ان تتعرف على بعض الأمور الهامة حول الاعتماد على النظام الغذائي النباتي فقط. وفيما يلي اهم النقاط والأمور:

  • هناك أنواع متعددة من الأنظمة الغذائية النباتية:
  1. Veganism النباتين الخضريين وهم الأشخاص النباتين الذين يأكلون المنتجات النباتية فقظ لا غير. ولا يأكلون ابدا المنتجات الحيوانية كالبيض والحليب والاجبان والالبان بأنواعها المختلفة واضافة بالتأكيد الى اللحوم بكل أنواعها.   ويعد هذا النوع من الأنواع الأنظمة الغذائية النباتية الأكثر صعوبة.
  2. Vegetarianism ويشمل هذا النوع ما يلي:
    – نباتيو الأسماك pescatarianism    والذين يمتنعون عن كل اللحوم والدواجن ماعدا الأسماك والطعام البحري
    – Lacto-ovo – vegetarianism    وفي هذا النوع يمتنع الأشخاص عن اللحوم بكل أنواعها ولكنهم يأكلون البيض والأجبان والالبان والحليب وغيرها من المنتجات الحيوانية فقط.  ويعتبر هذا النوع من الطرق الأكثر سهولة للانتقال من النظام الغذائي الذي يعتمد على أكل اللحوم الى نظام غذائي يعتمد على تناول النباتات بالدرجة الأولى

ومن الجدير بالذكر هنا ان تناول بعض اللحوم كالأسماك مثلا إضافة الى تناول المنتجات الحيوانية يمكن ان يساعدك في ضمان حصولك على كل العناصر الغذائية التي تحتاجها.

  • هل يمكن ان يكون النظام الغذائي الخضري صحي ويقدم كل العناصر الغذائية اللازمة؟
    الكثير من الأشخاص يطرحون هذا السؤال وهنا يجب على النباتين الخضريين ان يتأكدوا من حصولهم على حاجاتهم الأساسية من البروتين والكالسيوم والحديد وفيتامين B12 فمثلا فيتامين B12  موجود بشكل عام في الأطعمة الحيوانية لذلك من المهم جدا ان تأخذ مكملات لتعوض نقص هذا الفيتامين او ان تتناول الأطعمة المدعمة بفيتامين B12 كبعض أنواع حليب الصويا وحليب اللوز وحبوب الافطور لان عدم أخذ الحاجة اللازمة من فيتامينB12 يمكن ان يؤدي الى مرض يسمى Megaloblastic anemia    فقر الدم ضخم الأرومات والذي يسبب صعوبة في المشي  وفقدان الذاكرة  والارتباك وضعف التركيز .
    ويجب التنويه هنا الى ان نسب حمض الفوليك المرتفعة جدا في الأنظمة النباتية الخضرية يمكن ان تغطي نقص فيتامين B12 لذلك ينصح خبراء التغذية الأشخاص النباتين بالمحافظة على نسب حمض الفوليك عالية إذا تعذر عليهم تناول مكملات فيتامين B12. كما ينصح الأطباء الأشخاص الذين يعتمدون النظام الغذائي الخضري او الذين يريدون اعتماده باستشارة اخصائي التغذية لتجنب الفجوات الغذائية المحتملة.
  • تناول الطعام في الخارج قد يكون خيارا صعبا بالنسبة للنباتين الخضريين
    في أماكن كثيرة حول العالم لاتزال فكرة وجود مطاعم تختص بالأطباق النباتية الشهية غير شائعة ابدا. حتى في المدن الكبرى والعواصم قد يصعب عليك إيجاد مطعم مختص بالطعام النباتي.  وهذا يعني انه يجب عليك ان تعد طعامك في المنزل إذا كنت تريد ان تحافظ على نظامك الغذائي النباتي.
  • النظام الغذائي النباتي ليس من الضرورة ان يكون صحي:
    لا يمكننا ان نقول ونفترض ان النظام الغذائي النباتي الخضري دائما يكون صحي فلقد وجدت إحدى الدراسات مؤخرا انه ليس كل الأنظمة النباتية الخضرية متساوية بفوائدها الصحية فعلى سبيل المثال إذا ازلت الأطعمة الحيوانية ومشتقاتها من نظامك الغذائي واعتمدت بشكل رئيسي على الحبوب المكررة ورقائق الشيبس والبسكويت والعصائر السكرية والبطاطا المقلية والاطعمة الأخرى ذات القيمة الغذائية المتدنية او المعدومة فبهذه الطريقة والنظام الغذائي السيئ لن تفيد صحتك بشيء بل على العكس تماما. كما وجدت دراسة أيضا ان الأشخاص الذين يعتمدون على الأنظمة الغذائية النباتية الخضرية القليلة القيمة الغذائية يكونون أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب بنسبة 32 بالمئة من الأشخاص النباتين الخصرين الذين يعتمدون على الأطعمة النباتية الصحية والمغذية كأنظمة صحية غنية بالزيوت الصحية والفاصولياء والفول والمكسرات والحبوب الكاملة والفواكه والخضروات الطازجة.

ختاما ان النظام الغذائي الخضري يمكن ان يكون واحد من أفضل الطرق الغذائية الصحية ولكن شرط ان يتضمن مجموعة واسعة من الأطعمة النباتية ذات القيمة الغذائية العالية. إضافة الى ان اعتماد النظام الغذائي الخضري يتضمن كلا من المعرفة والالتزام.  وإذا لم تكن مستعد للإقدام على هذه الخطوة فبمكانك ان تحافظ على نظام غذائي صحي والذي تندمج فيه الكثير من الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة والمكسرات والزيوت الطبيعية كزيت الزيتون إضافة الى البروتين الخالي من الدسم واللحوم كالأسماك وابتعد عن اللحم الأحمر واللحم المعالج.

 

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة