الأمراض وعلاجها

فيروس كورونا: دليلك الشامل (2)

فيروس كورونا المستجد COVID-19 والحيوانات و المنتجات الحيوانية

 هل علينا القلق من الحيوانات أو منتجاتها المستوردة من الصين؟

أشارت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) الأمريكية، أنّه ليس لديها أي دليل يشير إلى أنّ الحيوانات أو المنتجات الحيوانية المستوردة من الصين تشكل خطراً على البشر وخصوصاً في مدى طريقة انتشار فيروس كورونا COVID-19. تتطور حالة انتشار الفيروس بسرعة كبيرة بين جميع بلدان العالم ويتم تحديث المعلومات الخاصة عن انتشاره في كل البلدان وذلك عندما تصبح المعلومات متاحة.

بالنظر إلى التجربة الأمريكية بالتعامل مع فيروس الكورونا المستجد، فإن المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) ووزارة الزراعة الأميركية (USDA) ودائرة الأسماك والحياة البرية الأميركية (FWS) تلعب أدواراً مختلفة في محاولة الحد من انتشاره ولكنها متابعة في تنظيم استيراد الحيوانات الحية والمنتجات الحيوانية إلى الولايات المتحدة الأمريكية من دولة الصين الشعبية.

حيث تنظّم مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) استيراد الحيوانات والمنتجات الحيوانية التي تشكل تهديداً لصحة الإنسان، كما تنظم وزارة الزراعة الأمريكية (USDA) استيراد الحيوانات و المنتجات الحيوانية التي تشكل خطراً على الزراعة، بينما تنظم دائرة الأسماك والحياة البرية الأميركية (FWS) استيراد الأنواع المهددة بالانقراض والحيوانات البحرية التي يمكن أن تضر بصحة البشر.

هل يجب أن نقلق بشأن الحيوانات الأليفة أو غيرها من الحيوانات بعد انتشار فيروس كورونا COVID-19؟

في حين أكدت الكثير من الدراسات أن مصدر هذا الفيروس هو حيواني، فإنه ينتشر الآن من شخص إلى شخص في دولة الصين الشعبية والتي تعد المصدر الرئيسي لفيروس الكورونا.

رغم هذا كلّه فإنه لا يوجد سبب للاعتقاد بأن مختلف أنواع الحيوانات بما في ذلك الحيوانات الأليفة قد تكون مصدراً للإصابة بهذا الفيروس المستجد. لم تتلق المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) حتى الآن، أي تقارير موثقة عن إصابة الحيوانات الأليفة أو الحيوانات الأخرى بفيروس كورونا المستجد COVID-19.

ليس هناك دليل في الوقت الحاضر على أن الحيوانات بما في ذلك الحيوانات الأليفة يمكن أن تنشر فيروس كورونا COVID-19. ومع ذلك نظراً لأن الحيوانات يمكن أن تنشر الكثير من الأمراض الأخرى إلى البشر، فمن الافضل أن تغسل يديك بعد التواجد بالقرب من الحيوانات أو بعد لمسها.

هل يجب أن تتجنب الاتصال بالحيوانات الأليفة أو الحيوانات الأخرى إذا كنت مصابا بـفيروس كورونا covid-19؟

يجب عليك الانتباه لعدم حدوث اتصال بينك وبين الحيوانات الأليفة والحيوانات الأخرى أثناء إصابتك بفيروس كورونا COVID-19 ، تماماً كما تفعل مع الأشخاص الآخرين.

على الرغم من عدم وجود تقارير عن إصابة الحيوانات الأليفة أو الحيوانات الأخرى بفيروس كورونا COVID-19، إلا أنه من المستحسن أن يحد الأشخاص المصابون بـفيروس كورونا COVID-19 من الاتصال المباشر مع الحيوانات حتى يتم معرفة المزيد من المعلومات حول الفيروس.

اطلب من فرد آخر من أسرتك في حال إصابتك بفيروس كورونا COVID-19 رعاية حيواناتك أثناء فترة علاجك من المرض. بالإضافة إلى ذلك تجنب الاتصال بحيوانك الأليف بما في ذلك اللعب معهم أو حضنهم أو ممارسات مباشرة كالتقبيل أو اللعق أومشاركة الطعام.

إذا كان ولا بد من اهتمامك بحيوانك الأليف أو التواجد حول الحيوانات أثناء مرضك، إغسل يديك جيداً قبل وبعد الاحتكاك مع الحيوانات الأليفة وارتدي الكمامة الطبية.

ما هي الاحتياطات التي يجب اتخاذها للحيوانات التي تم استيرادها مؤخراً من الصين؟

ستحتاج الحيوانات المستوردة من الصين إلى تلبية متطلبات مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الدول التي تم استيرادها إليها بالإضافة لوزارة الزراعة. في الوقت الحاضر لا يوجد دليل على أن الحيوانات بما في ذلك الحيوانات الأليفة يمكن أن تنقل أو تنشر فيروس كورونا COVID-19. كما هو الحال مع أي حيوان يدخل إلى بيئة جديدة، يجب مراقبة الحيوانات المستوردة حديثاً من الصين وذلك بشكل يومي، بحثاً عن أعراض المرض.

في حال مرض الحيوان، يجب فحصه من قبل طبيب بيطري مختص. كما عليك الاتصال بعيادتك البيطرية المحلية قبل إحضار الحيوان إلى العيادة وأعلمهم أن الحيوان كان مؤخراً في الصين.

مواضيع ذات صلة:

أخبار جديدة حول فيروس كورونا

أجوبة لأسئلة هامة حول فيروس كورونا

نصائح هامة للوقاية من الإصابة‏ بفيروس كورونا (‏‎2019-nCoV‏) الجديد

القصة الكاملة لفيروس كورونا (Coronavirus 2019-nCoV)

ما هو فيروس كورونا؟ وما الأعراض التي يسببها؟ (1)

فيروس كورورنا: العدوى، التشخيص، العلاج والوقاية (2)

فيروس كورونا: دليلك الشامل (1)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق