fbpx
التغذية

علامات نقص الحديد

يعتبر الحديد أحد أهم العناصر الغذائية الموجودة في نظامك الغذائي، فالحديد يساعد على توفير البروتينات المختلفة الهامة بالنسبة لأكسجين جسمك – إلا أن الحقيقة المرة هي أن معظم الناس لا يحصلون على هذا المعدن الأساسي بكميات كافية.

“يعد نقص الحديد أحد أكثر أنواع نقص المغذيات الدقيقة شيوعاً في العالم”، بحسب رأي Kelly Pritchett الحاصلة على شهادة الدكتوراه، RDN، CSSD، التي تعمل كأستاذة مساعدة في التغذية الرياضية في جامعة واشنطن المركزية.

تشير تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى نصف حالات فقر الدم تقريباً البالغ عددها 1.62 مليار في العالم – عبارة عن حالات تتميز بانعدام خلايا الدم الحمراء السليمة -تعود إلى نقص الحديد.

ومع ذلك، فإن معظم الأميركيين لا ينبغي أن يكون لديهم الكثير من المتاعب في الحصول على ما يكفي من الحديد، ذلك من خلال اتباع نظام غذائي يتضمن منتجات حيوانية مثل اللحوم الحمراء والأسماك والدواجن، وهذا وفقاً لمعاهد الصحة الوطنية (NIH). إلا أن نقص الحديد يشكل مصدر قلق كبير، ويحدث بشكل رئيسي لدى النساء الحوامل، والأطفال الصغار، والنساء ذوات فترات الحيض الشديدة، والناس الذين يتبرعون بالدم في كثير من الأحيان، أضف إليهم النباتيين أيضاً.

هل تشعر بالقلق لاعتقادك أنك لا تحصل على الحديد بكميات كافية ضمن نظامك الغذائي؟

لا. فأنا اتناول البرغر الدسم نعم. فأنا قطعا لا اتناول اللحم بكميات كافية.

بالرغم من ذلك يقدر عدد الأشخاص الموجودين في الولايات المتحدة الذين يعانون من نقص الحديد ب 10 ملايين شخص تقريباً، وهذا وفقاً لإحصائية عام 2013 للأبحاث، وهو أكثر شيوعاً بين النساء مقارنة بالرجال. يحدث نقص الحديد الحقيقي على ثلاث مراحل، اخطرها هو فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، وهي الحالة التي لا يجد فيها جسمك فيها الحديد بكميات كافية لإنتاج الهيموغلوبين، والهيموغلوبين هو البروتين المسؤول عن إيصال الأكسجين إلى أنسجة الجسم، كما تقول بريتشيت. ونقص الهيموغلوبين سيؤدي في نهاية المطاف إلى انخفاض عدد كريات الدم الحمراء، مما يؤدي عادة إلى الشعور بالتعب أو الدوار أو شحوب الجلد أو ضيق التنفس.

يمكن لجسمك أن يظهر ردود أفعال غير طبيعية عندما يكون الحديد منخفضاً بشدة. وبخلاف الأعراض الشائعة، توجد ستة علامات غير طبيعية لنقص الحديد يجب الانتباه إليها، وتحديد طريقة للتأكد من حصولك على الحديد بكميات كافية.

1- الشعور برغبة في تناول أشياء غريبة ليست طعاماً

هل تتذكر أنك كنت تأكل الأوساخ عندما كنت طفلاً؟ فربما كنت تعاني حينها من نقص في الحديد.

لاحظ الباحثين أن الأشخاص الذين يعانون من نقص حاد في الحديد غالباً ما يشتهون تناول مواد غير غذائية مثل الأوساخ والطين ونشا الذرة ورقاقات الطلاء والورق المقوى ومستلزمات التنظيف، هذا وفقاً للمعهد القومي للقلب والرئة والدم، علماً أن الأطباء ما زالوا يحاولون معرفة السبب المنطقي لهذه الحالة.

يطلق على هذه الحالة اسم “الوحم” ويمكن أن يصعب تشخيصها، ويرجع ذلك أساساً إلى خجل الناس من الاعتراف بأن لديهم هذا النوع من الإدمان الغريب. يصادف هذا النوع من السلوك عادة عند الأطفال الصغار أو النساء الحوامل، إلا أن الدراسات الحالية تظهر أن كبار السن يمكن أن يصابوا ب الوحم أيضا. إذا كنت تعاني من ادماناً شديداً على أحد الأشياء الغريبة في تناول الطعام، فإن زيادة كمية الحديد التي تستخدمها يمكن أن تساعد في حالة وجود عوز.

2- أظافرك هشة أو على شكل ملعقة

على الرغم من أن الأظافر تبدو غير مرتبطة ببقية الجسم، إلا أنها يمكن أن تقول الكثير عن صحتك. فالأظافر الضعيفة والهشة والأظافر التي على شكل ملعقة، وتسمى أيضا koilonychia، أن تكون مؤشرا لمشكلة كامنة في الحديد.

فالأظافر التي تدل على عوز الحديد تبدو طبيعية من الوسط، إلا أن الجزء الداخلي من الظفر يغوص وينحني ليشبه الملعقة. وبما أن الأظافر الملعقة يمكن أن تحدث أيضًا نتيجة تعرض الظفر لصدمة (مثل الإصبع المحشور)، والتعرض للمذيبات التي أساسها البترول، وغيرها من المشكلات، توصي الأكاديمية الأمريكية لأطباء الأسرة الأطباء بإجراء فحص دم للتأكد من عدم الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد حتى في حال كانت هناك أسباب أخرى لتحول الأظافر الى شكل الملعقة.

3- جفاف الشفاه وتشققها

أغلب الناس اختبروا جفاف الشفاه بشكل من الأشكال نتيجة قسوة الشتاء أو الجلوس في غرفة جافة، أو عادة لعق شفتيك. إلا أن الأشخاص الذين يعانون من نقص الحديد يكونون معرضين لاختبار نوع معين من تشقق الشفاه ويسمى بتشقق الشفة الزاوي، الذي يؤثر على زوايا الفم.

تلك الزوايا المتصدعة يمكن أن تجعل من الصعب على المريض تناول الطعام، أو الابتسام، أو حتى الصراخ. في دراسة شملت 82 شخص يعانون من التهاب الشفة الزاوي، وجد الباحثون أن 35٪ منهم يعانون من نقص الحديد. ففي مثل هذه الحالات لن يساعد علاج التهاب الشفاه الزاوي بمفرده – حتى مع استخدام الكريمات أو المراهم. لذلك سيحتاج الشخص إلى الخضوع لعلاج نقص الحديد الكامن للوقاية من تشقق الشفاه مراراً وتكراراً.

4- تشعر بأحاسيس غريبة تحدث في ساقيك

إذا سبق لك أن جلست على كرسي وكنت تشعر بالحاجة الدائمة إلى تحريك قدميك، إذا سيكون لديك فكرة عما يعنيه أن يكون لديك متلازمة تململ الساق (RLS) – وهذه الحالة مألوفة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من متلازمة (RLS). أضف الى ذلك الشعور بالحرقة، الوخز، أو الإحساس بوجود حشرات زاحفة داخل ساقيك.

لا يزال الأطباء غير قادرين على تحديد المسبب الرئيسي لهذه الحالة، إلا أن بعض الأبحاث تشير إلى أن انخفاض مستويات الحديد قد يكون مشكلة كامنة مسببه لتلك الأعراض. خلصت دراسة أجريت عام 2013 على 251 شخص يعانون من فقر الدم بسبب نقص الحديد وكانت نسبة RLS أعلى لديهم بمقدار 24 بالمائة تقريباً (أو تسعة أضعاف) المعدل الطبيعي.

5- انتفاخ اللسان بشكل غريب

شخص التهاب لسان المضمار على أنه أحد أعراض فقر الحديد غير الواضحة، المعروف أيضا باسم اللسان المتورم والممتد. فاللسان يتمدد في هذه الحالة إلى أن تختفي المطبات المعتادة الموجودة على سطحه، مما يجعلها تبدو ناعمة. قد يسبب هذا التورم مشاكل في المضغ أو البلع أو الكلام.

وجد الباحثون من خلال دراسة أجريت عام 2013 على 75 شخص يعانون من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، أن ما يقرب من 27 في المائة منهم يعانون من التهاب اللسان الضموري، إضافة إلى جفاف الفم، والإحساس بحرقة، وغيرها من المشكلات التي تؤثر على صحة الفم.

6- اشتهاء تناول الجليد بشكل مستمر

يعد اشتهاء تناول الجليد شكلا مميزا من أشكال الوحم يدعى pagophagia، وفقا لسلسلة من التقارير المنشورة عن حالات مشابهة في مجلة طب أمراض الأطفال وعلم الأورام، فإن اشتهاء تناول الثلج أحد أكثر أعراض نقص الحديد الحاد شيوعاً.

بالرغم من عدم وضوح أسباب هذا النوع من التوق، إلا أن بعض الخبراء يرجحون أن مضغ الثلج يزيد يقظة لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص الحديد (الذين عادة ما يكونون بطيئين ومتعبين) أو أنه يريح ألسنتهم المنتفخة المتورمة.

كيفية تحصل على الحديد بكميات كافية؟

في حال ظهرت لديك العديد من الأعراض المذكورة أعلاه، إذاً حان الوقت لرؤية طبيبك -ضع في اعتبارك أن هذه الأعرض مجرد علامات غريبة مرتبطة بنقص الحديد. وعندما تشعر بالتعب أكثر من المعتاد، ووجدت صعوبة في التقاط أنفاسك أثناء صعود الدرج أو ممارسة الرياضة، أو أصبت بالدوار، أو تشعر بالضعف في أغلب الأحيان، هذه كلها أعراض تدل على انخفاض مستويات الحديد لديك.

عليك بطلب مساعدة الطبيب وإجراء فحص دم عند اختبارك مجموعة أعراض شديدة الخطورة وشعرت بأنك لا تحصل على الحديد بكميات كافية. لا تلجأ الى تناول الحديد إلا بعد التأكد من وجود عوز: تناول الحبوب الدوائية التي تحتوي على الكثير من الحديد يمكن أن يكون خطيراً، لأنه قد يسبب آثاراً جانبية غير سارة، مثل ألم المعدة، والتقيؤ، والإمساك، أو حتى مشاكل صحية خطيرة مثل تلف الكبد، بحسب المعاهد الوطنية للصحة.

تأكد من أنك تتناول الأطعمة الغنية بالحديد. كما يجب على النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 19 و50 عام الحديد بكميات لا يقل عن 18 ملغ في اليوم (27 ملغ إذا كنت حاملاً)، أما بالنسبة للرجال فيمكنهم الالتزام بـ 8 مليغرامات\اليوم. يمكنك بسهولة اغناء كمية الطعام التي تتناولها بالحديد عن طريق تناول منتجات حيوانية مثل المحار واللحم البقري والسمك والدجاج.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة