الأمراض وعلاجها

أخبار جديدة حول فيروس كورونا

تجاوز عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا العدد الناجم عن السارس في ووهان في الصين

  • لقى أكثر من 360 شخصا مصرعهم بسبب مرض كورونا في الصين، وفقا لما ذكرته السلطات الصحية بالبلاد اليوم الاثنين. بلغ إجمالي عدد الحالات في الصين القارية 17205 حتى مساء يوم الأحد، بزيادة قدرها أكثر من 2800 من اليوم السابق، أو ما يقرب 20 ٪.
  • أدى تفشي مرض السارس في عام 2003 – وهو فيروس آخر من الفيروس التاجي – إلى إصابة 5327 شخصًا في الصين القارية، وتسبب في وفاة 349 شخصًا.
  • حتى الآن، تم الإبلاغ عن أكثر من 175 حالة خارج الصين – معظمها على صلة مباشرة بالبلاد – عبر أكثر من 25 دولة ومنطقة حول العالم. بدأت العديد من الدول في إغلاق حدودها أمام الزوار من الصين، حيث قامت شركات الطيران الكبرى بإلغاء رحلاتها من وإلى البلاد.
  • أكدت ألمانيا حالتها العاشرة يوم الأحد، كما تم الإبلاغ عن حالات جديدة في كوريا الجنوبية وفيتنام وماليزيا وماكاو وهونج كونج. أعلنت الولايات المتحدة وأستراليا ونيوزيلندا جميعًا أنهم لن يسمحوا بدخول الرعايا الأجانب الذين سافروا من الصين أو عبروا إليها. سيواجه مواطنو تلك الدول الحجر الصحي الإلزامي عند الوصول.
  • في الصين، من المفترض أن يكون يوم الاثنين هو أول يوم في العمل بعد انتهاء عطلة رأس السنة القمرية الجديدة في 2 فبراير.
    ومع ذلك، `لن تعود اعلب البلاد للعمل، مع تمديد العديد من السلطات المحلية للعطلة في محاولة لتجنب المزيد من انتشار الفيروس.

تم افتتاح أول مستشفيين مخصصين لعلاج فيروس كورونا

  • في ووهان نفسها، مركز اندلاع الفيروس حيث تم الإبلاغ عن معظم الوفيات، كان هناك بصيص من الأمل يوم الاثنين، حيث تم افتتاح أول مستشفيين مشيدين لهذا الغرض للعمل.
    سيتم تشغيل المستشفيات، التي بنيت في حوالي اسبوع من قبل الاف العمال على مدار الساعة وعلى اساس خطة مماثلة استخدمت خلال اندلاع السارس عام 2003، من قبل العاملين الطبيين في “جيش التحرير الشعبي الصيني”.
    سيضيفون آلاف الأسرّة الإضافية إلى نظام ووهان الطبي المتوتر للغاية. كما تم إرسال الآلاف من العاملين الصحيين، بما في ذلك أطباء جيش التحرير الشعبي، للمساعدة في المستشفيات العادية في المدينة وأجزاء أخرى من هوبي.
  • بدأت العديد من الدول بإجلاء مواطنيها من المناطق الأكثر تضرراً في هوبي، بينما تطلب دول أخرى، بالإضافة إلى إغلاق حدودها أمام جميع الزوار من الصين، فرض الحجر الصحي الإلزامي للمواطنين العائدين إلى ديارهم.
    ألغت شركات الطيران الكبرى – بما في ذلك الخطوط الجوية البريطانية، الخطوط الجوية الأمريكية، طيران كندا ولوفتهانزا – أو خفضت الطرق المؤدية إلى الصين في المستقبل المنظور.
  • صرح رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين اليوم الاثنين بأنه قد يتم ترحيل الأجانب الذين ثبت أنهم مصابون بفيروس كورونا، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء انترفاكس.

وتأتي تعليقاته بعد الإبلاغ عن أول حالتين من الفيروس القاتل المشابه للالتهاب الرئوي في روسيا الأسبوع الماضي.

وكما أوقفت موسكو قطارات الركاب المباشرة إلى الصين، وكذلك الرحلات الجوية المباشرة.

تضاعف الطاقة الإنتاجية للأقنعة وتأثير الفيروس على الاقتصاد “مؤقت”

صرح ليان ويليانغ نائب رئيس اللجنة الوطنية للتنمية والاصلاح في مؤتمر صحفي في بكين بأن الطاقة الانتاجية لأقنعة الوجه في الصين تضاعفت اعتبارا من ليلة الأحد.

وقال ليان إنه بعد مرور تهديد الفيروس، ستشتري الحكومة الأقنعة الزائدة، مشيراً إلى مخاوف الشركات بشأن الإفراط في الإنتاج. وفي الوقت نفسه، عاد مخزون الخضروات في ووهان، مركز اندلاع المرض، إلى “مستوياته الطبيعية”، وفقًا لما قاله وانغ بينغنان، نائب وزير وزارة التجارة، في المؤتمر الصحفي ذاته.

وأضاف ليان أن تأثير الفيروس على الاقتصاد، وخاصة الاستهلاك، في ازدياد، لكن التأثير الكلي على الاقتصاد “مؤقت”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق