fbpx
التغذية

7 فوائد مذهلة لتناول البرتقال يومياً

يعتبر البرتقال من الفواكه الهامة, فهو سهل التناول، شهي المذاق, والأهم من ذلك كله أنه جيد لصحتك. لطالما كان البرتقال عنصراً رئيسياً عند استراحة الرياضيين وهو دائماً وجبة خفيفة ممتازة في أي وقت.

وهنا سنقدم لكم سبع فوائد مذهلة لتناول البرتقال بانتظام.

البرتقال يحافظ على صحة عينيك وعلى حِدّة بصرك

قد تكون أهم ناحية غذائية للبرتقال هي احتوائه على كمٍّ هائل من فيتامين C. برتقالة واحدة متوسطة الحجم تحوي 116% من الاحتياج اليومي من فيتامين C.

للفيتامين C فوائد جمّة لصحة العين بكل معنى الكلمة, ففيتامين C يساعدك على الرؤية بتقليل خطر الإصابة بالسَّادُّ (أو الماء البيضاء) cataracts، يعزز من صحة الأوعية الدموية في العين ويبطئ تطور التنكّس البقعي macular degeneration المرتبط بتقدم العمر.

يحوي البرتقال أيضاً على كمية عالية من البيتا كاروتين beta-carotene, وهو مركب يستخدمه جسدنا لصنع فيتامين A، والذي يساعدنا على الرؤية في حالة الانارة الضعيفة (والليل). يعد عوز فيتامين A السبب الأول للعمى الذي يمكن تجنبه عند الأطفال، ويُصاب كل عام بين 250,000 الى 500,000 طفل بالعمى بسبب نقص فيتامين A.

يخفض البرتقال من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

وجد الباحثون أن تناول مركبات الفلافانون flavanones، وهو مركب يوجد في الحمضيات مثل البرتقال والجريب فروت، يقلل بشكل مذهل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية الإقفاريه ischemic stroke, والسكتة الدماغية الإقفاريه تحدث عند انسداد الوعاء الدموي الذي يزود الدماغ بالدم وتشكل حوالي 87 % من السكتات الدماغية.

كان هذا الاكتشاف من نتائج دراسة ضخمة أجرتها مدرسة طبية نرويجية، والتي حللت الطعام المتناول لحوالي 70,000 امرأة لمدة 14 عام. بعد ضبط النتائج ومقارنتها بعوامل اخرى وجد الباحثون، أن المرأة التي تتناول أكبر مقدار من مركبات الفلافانون تملك نسبة خطر بلإصابة بالسكتة الدماغية الإقفاريه اقل بـ 19 % من المرأة التي تتناول مقدار أقل من الفلافونات. حصلت النساء في هذه الدراسة على مركبات الفلافانون من التناول المعتاد للبرتقال وعصيره والجريب فروت وعصيره.

تناول فيتامين C من الممكن ان يساعد ايضاً في الحماية من السكتة الدماغية النزفية hemorrhagic stroke، وهي أقل شيوعاً من السكتات الدماغية الغير نزفية ولكنها تتسبب بالوفاة بنسبة أكبر.

دراسة حديثة وجدت بشكل متوسط أن الذين اختبروا السكتة الدماغية النزفية كان لديهم مستوى منخفض من فيتامين C، بينما الذين لم يختبروا السكتة الدماغية كانوا يملكون مستويات عادية منه.

يساعد البرتقال في التحكم بالشهية

يعتبر البرتقال من المصادر الممتاز للألياف. فبرتقالة واحدة تغطي 12% من الحاجة اليومية من الألياف.

تمتلك الحمية الغذائية القائمة على الألياف فوائد جمة. وفقاً لمايو كلينيك، فهي تساعد في عودة حركة الأمعاء لطبيعتها، وتخفض مستوى الكولسترول، وتتحكم بسكر الدم، وتحافظ على صحة الأمعاء وتساعد على الوصول للوزن الصحي.

صرحت مدرسة هارفرد للصحة العامة The Harvard School of Public Health ان الألياف تقلل من مخاطر الأمراض القلبية والسكري وأمراض الجملة الوعائية القلبية.

ان أحد أكثر التأثيرات المهمة للألياف أنها تبطئ عملية الهضم، والذي يساعد بدوره على الاحساس بالشبع لفترة أطول بعد تناول الطعام، هذا يمكن أن يكون ذو فائدة عظيمة للناس الراغبين بتجنب تناول السعرات الحريرية وللراغبين في خسارة الوزن – أو لأي شخص راغب بوجبة خفيفة لبعد الظهر لتساعده على تحمل الجوع حتى يحين وقت العشاء.

البرتقال يحارب السرطان

طبابة نت - فوائد تناول البرتقال

 

وفقاً للمعهد الأمريكي لبحوث السرطان، الحمية المعتمدة على الألياف (من المؤكد) انها تخفض خطر الاصابة بسرطان القولون والمستقيم بينما الفواكه بشكل عام (من المحتمل) انها تخفض خطر الإصابة بسرطان الرئة، المعدة، الفم، البلعوم، الحنجرة والمريء.

الليمونويد الحامضي Citrus limonoids – مركب يوجد في الحمضيات مثل البرتقال – أظهر قدرات مذهلة لمحاربة السرطان في الفحوص المخبرية، من ضمنها قدرته على محاربة سرطان الرئة، الصدر، المعدة، القولون، الجلد والفم.

البرتقال يعزز الحصول على جلد سليم

من الممكن الحصول على جلد سليم فقط بتناول البرتقال. البرتقال يحتوي بشكل كبير على فيتامين C، الذي يساعد الجسم على تصنيع الكولاجين collagen، حيث انه بروتين أساسي في بناء جلد صحي. البرتقال يحوي على محتوى عالي من البيتا كاروتين الذي يساعد ايضاً جسمك في صناعة وعمل فيتامين A، والذي يساهم في نمو خلايا الجلد.

البرتقال يحافظ على أوعية الدم سليمة

اكتشفت دراسة جديدة أجريت من قبل جامعة كولورادو Colorado، بولدر Boulder ان تناول مكملات فيتامين C يومياً ممكن ان يكون لها فوائد كبيرة في تجنب الأمراض الوعائية.

حيث راقب الباحثون مستوى نشاط ET-1 عند المشاركين البدناء (يعتبر ET-1 بروتين مضيق للأوعية). ووجدوا أن نشاط ET-1 مرتفع لدى كل من البالغين البدناء وذوي الوزن الزائد. وهذا يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بتضيق الأوعية وخطر الإصابة بالأمراض الوعائية.

كان من المعروف منذ فترة طويلة ان ممارسة التمارين الرياضية أحد الطرق لتقليل نشاط ET-1, ولكن الباحثين وجدوا أن المشاركين الذين تناولوا يوميا مدعمات فيتامين C (500 ملغ\ يوم) قد قَلَّ تضيق الأوعية لديهم مثل المشاركين الذين بدأوا بممارسة السير كنشاط رياضي.

على الرغم من أن الدراسة كانت صغيرة، وبالتأكيد ان ممارسة النشاط الرياضي يكون الخيار العام الأفضل، لكن النتائج مبشرة بفيتامين C بسبب قدرته على تعزيز الحصول على أوعية دموية سليمة.

البرتقال يساعد على صيانة الجسم

فيتامين C في البرتقال مهم لنمو وصيانة الأنسجة في كامل الجسم. وفقاً للمركز الطبي لجامعة ماري لاند، فإن فيتامين C يساعد على التئام الجروح والحصول على عظام واسنان سليمة. فيتامين C أيضا يدعم انتاج الكولاجين الضروري لصنع الغضاريف، الأربطة، الأوتار، الأوعية الدموية والجلد.

ولقد وجد ايضاً ان تناول فيتامين C بشكل منتظم له تأثير مفيد في التعافي بعد التمارين الرياضية المجهدة.

وجدت دراسة لمدة أسبوعين ان المشاركين الذين تناولوا 400 ملغ من فيتامين C يومياً (حيث ان برتقالة متوسطة الحجم تحوي حوالي 70 ملغ) لاحظوا تحسناً في خصائص العضلات وانخفضت الآلام العضلية بعد ممارسة التمارين الرياضية.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق