fbpx
الصحة النفسية

هل يساعد حقاً الوخز بالإبر في علاج القلق؟

نظرة عامة

يعاني أكثر من 40 مليون من البالغين من أعراض القلق، هذا يشير إلى انتشار القلق من النوع المفرط الذي يصعب السيطرة عليه وغالباً ما يؤثر على الحياة اليومية، يعالج القلق باستخدام العلاج النفسي أو الأدوية أو مزيج من الاثنين.

الوخز بالإبر ممارسة قديمة تنطوي على إدخال الإبر في نقاط الضغط على جسم، أصبحت مؤخراً علاجاً بديلاً شائعاً للقلق، هناك بعض الأدلة العلمية التي تفيد بأن الوخز بالإبر يؤدي الى ظهور أعراض معينة من القلق، ومع ذلك لا يزال الباحثون يحاولون تحديد تأثير الوخز بالإبر على أنواع معينة من القلق، مثل نوبات الهلع واضطراب ما بعد الصدمة واضطراب الوسواس القهري.

استمر في القراءة لمعرفة المزيد حول ما نقوم به – وما لا نعرفه حتى الآن – عن استخدام الوخز بالإبر لعلاج القلق.

ما هي المنافع؟

أجريت العديد من الدراسات حول آثار الوخز بالإبر على القلق، ركزت هذه الدراسات في الغالب على اضطراب القلق العام وتشير إلى أن الوخز بالإبر مفيد في علاج القلق العام.

على سبيل المثال وجدت دراسة نفذت عام 2015 أن الوخز بالإبر اعطى نتيجة جيدة و لوحظ تحسن الأعراض لدى الأشخاص الذين يعانون من القلق، علماً أنهم لم يستجيبوا للعلاجات الأخرى، بما في ذلك العلاج النفسي والأدوية.

تلقى المشاركون عشر جلسات لمدة 30 دقيقة من الوخز بالإبرعلى مدار 12 أسبوعاً، شعر هؤلاء بانخفاض كبير في نسبة قلقهم، حتى بعد 10 أسابيع من العلاج.

من جهة أخرى لاحظت مراجعتان للبحث الحالي أحدهما من 2007 والآخر من 2013، أن العديد من الدراسات حول هذا الموضوع ليست موثوقة للغاية ذلك بسبب قله عدد المشاركين – بما في ذلك الدراسة المذكورة أعلاه – بينما كان بعضها الآخر مصمماً بشكل سيئ، كما تشير هذه المراجعات إلى أن الوخز بالإبر لا يبدو أنه له تأثير سلبي على القلق.

في دراسة أجريت مؤخراً على الفئران عام 2016، وجد أن الوخز بالإبر فعال في الحد من القلق، اقترح الباحثون على أثرها أنه يؤثر على كيفية تحفيز الجسم لاستجابة للمقاومة أو الهروب.

بينما نحتاج إلى فهم أفضل لكيفية تأثير الوخز بالإبر على القلق ونوبات الهلع والرهاب، فإن الأبحاث تُظهر الوعد بأن الوخز بالإبر خيار آمن وقابل للاعتماد، ففي حال كنت تعاني من القلق ولم تستجب لطرق العلاج الأخرى، أو كنت مهتماً ببساطة بتجربة شيء جديد، يمكنك تجربة الوخز بالإبر وهو بالطبع لم يؤدي إلى تفاقم الأعراض.

هل هناك أي مخاطر؟

على الرغم من أن الوخز بالإبر لن يزيد من القلق، إلا أنه أحيانا يؤدي الى ظهور بعض الآثار الجانبية والمخاطر المحتملة، يمكن تجنب معظم هذه الآثار من خلال التأكد من رؤية طبيب وخز بالإبر مرخص.

التأثير الجانبي الرئيسي الذي يواجهه الناس مع الوخز بالإبر هو ألم بعد الجلسة، عادة ما يختفي في غضون ساعات قليلة، على الرغم من أنه يمكن أن يترك أيضاً بعض الكدمات، بعض الناس يشعرون بألم شديد أثناء الجلسة.

هناك حاجة إلى فتح مراكز وخز بالإبر مرخصة لاستخدام إبر معقمة يمكن التخلص منها، فمن المحتمل أن يصاب المريض بالتهاب إذا لم يستخدم الممارس الإبر المعقمة بشكل صحيح، تقول  Mayo Clinic أن هذه المضاعفات غير شائعة جداً في حال تم التعامل مع أخصائي الوخز بالإبر ذوي الخبرة.

يُنصح الأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الصحية ألا يلجئوا الى الوخز بالإبر، يجب تجنب الوخز بالإبر في الحالات التالية:

  • المريض لديه جهاز تنظيم ضربات القلب.
  • المريض لديه حالة نزيف مثل الهيموفيليا.

من المهم أيضاً مواكبة أي علاج مستمر للقلق، بما في ذلك الأدوية الموصوفة، أثناء الحصول على الوخز بالإبر، يجب ألا تتوقف عن تناول أي أدوية دون مناقشة طبيبك أولاً.

ماذا تتوقع عند البدء بالوخز بالأبر؟

عندما تدخل الى الطبيب في موعدك الأول، سيبدأ أخصائي الوخز بالإبر بطرح اسئلة عن الأعراض التي تتطلع إلى علاجها، يسأل أيضاً عن أي أدوية تتناولها وعن تاريخك الطبي وأي مخاوف صحية أخرى لديك، يمكنك ايضاً سؤاله ما يخطر ببالك حول هذه العملية.

أثناء الجلسة الفعلية سيتم إدخال إبر رفيعة وطويلة في نقاط ضغط مختلفة على جسمك، اعتماداً على نقاط الضغط المستخدمة، قد يستغرق ذلك من 10 إلى 30 دقيقة، قد يقوم الأخصائي أيضاً بلف الإبر أو تطبيق نبض كهربائي عليها، يبقي الإبر في الجسم لمدة تصل إلى 20 دقيقة قبل إزالتها بعناية.

من المحتمل ألا تشعر بالرضا الفوري، معظم علاجات الوخز بالإبر مخصصة للتكرار، يبلغ بعض الأشخاص عن تحسينات فورية، لكن معظمهم يلاحظون حدوث تغييرات دقيقة وتدريجية مع زيارات متكررة.

قبل الذهاب الى اخصائي العلاج بالوخز بالإبر تأكد من فهم التكاليف التي ينطوي عليها.

الخلاصة

قد يكون الوخز بالإبر خيار علاج جيد للقلق وهو فعال منخفض الخطورة، يتم حالياً إجراء المزيد من الأبحاث لكن هناك وعداً بأنه لا ينبغي أن يزيد من شدة الأعراض.

تأكد من العثور على اختصاصي الوخز بالإبر مرخص موثوق- سيتم تسجيلهم في مجلس الصحة بالولاية، من المهم أيضاً متابعة علاجات القلق الأخرى، مثل العلاج بالرياضة أو الدواء، قد ترغب أيضًا في استخدام علاجات بديلة أخرى، بما في ذلك الاسترخاء والتمارين الرياضية والتأمل لتقليل الإجهاد وتحسين صحتك العامة.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة