fbpx
الصحة العامة

نصائح للحفاظ على نظر قوي

إن امتلاك البشر لنعمة البصر أمر حيوي لحياتهم اليومية، ومع ذلك فإنه وفي كثير من الأحيان ما يهمل الكثير من الناس الاعتناء بعينيهم. إذ أنه يجب أن يكون لدى الجميع مراجعات بصريات منتظمة، بغض النظر عما إذا كانوا يعانون من أعراض أم لا. الملايين من الناس يشكون من معاناتهم من الإصابة بأمراض عينية من مثل جفاف العين، وتدهور البصر وغيرها من المضايقات ولكن فقط 22.4٪ منهم يقومون بفحوصات منتظمة للبصر عند أطبائهم.

تخطي اختبارات العين يمكن أن يعني أن العديد من حالات العين تحدث دون أن يلاحظها أحد خارج غرفة الفحص. إلا أنه هناك عدة طرق صغيرة يمكنك تغيير نمط حياتك بها للمساعدة في الحفاظ على عيونك صحية مشرقة:

تفحص تاريخ عائلتك

إن إدراك أي ظروف وراثية أمر بالغ الأهمية في فهم صحة عينيك على المدى الطويل. فإن معرفة أن حالة محددة موجودة في عائلتك يمكن أن تساعدك على اتخاذ الخطوات اللازمة في وقت مبكر لمنع تدهور المرض بشكل سيء في المستقبل.
هل تعلم أن ما يقرب من ثلث الناس لا يدركون أن مرض المياه الزرقاء (الزرق) يسري في أسرهم؟
إن معرفة ما إذا كان لديك شروط وراثية مثل داء السكري من النوع 2، أو قصر النظر، يمكن أن يحمي العين مستقبلاً. وهناك مرض وراثي أكثر أهمية هو التنكس البقعي، والذي هو السبب الرئيسي للعمى في كثير من البلدان.

ابق متيقظاً حول حجم خصرك

زيادة الوزن يمكن أن تؤثر أيضاً على صحة عينيك حتى لو كنت لا تعاني من أي أعراض أو عدم راحة في العيون. العيون هي الجزء الوحيد من الجسم حيث يمكن رؤية الأعصاب العارية والشرايين دون قطع الجلد. عيناك يمكن أن يعرضا ما لديك من أمراض القلب والأوعية الدموية، والسكري، أو اعتلال الشبكية السكري، وكلها يمكن أن يكون سببها زيادة الوزن. وهناك حالات أخرى ترتبط بالسمنة هي إعتام عدسة العين، وارتفاع ضغط الدم داخل الجمجمة مجهول السبب.

تناول الطعام الصحي

الأكل الصحي ضروري لعيون صحية. على سبيل المثال الأطعمة الغنية باللوتين، وهو فيتامين وجد في الخضراوات الورقية، ويعتقد أن يساعد على تأخير ظهور مرض إعتام عدسة العين. ويعتقد أن أوميغا-3 هو من العوامل المساعدة في تقليل ميلك للإصابة بجفاف العين والحفاظ على صحة عيونك في سن الشيخوخة. الأسماك مثل الماكريل والتونة والسلمون هي أفضل مصادر الغذاء لمستويات عالية من أوميغا-3. الزنك يمكن أن يساعد أيضاً على تعزيز رؤية أفضل ويمكن العثور عليه في الأطعمة مثل الجبن والحليب والدواجن.

كن نشيطاً

التمارين المتكررة أمر ضروري للحفاظ على مؤشر كتلة الجسم بشكل صحي، مما يساعد على مكافحة أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري، كما أنه مهم أيضاً للحفاظ على عينيك بصحة جيدة. وقد أظهرت الدراسات وجود صلة بين نمط الحياة المستقرة وزيادة خطر المياه الزرقاء (الزرق). إذ كشفت الأبحاث في جامعة ويسكونسن أن الناس الذين يمارسون الرياضة بانتظام أقل عرضة 70٪ لتطوير أمراض العين التنكسية مثل التنكس البقعي المرتبط بالعمر مقارنة بغيرهم.

اترك التدخين

وتظهر الدراسات أن 15٪ فقط من المدخنين يشعرون بالقلق إزاء تأثير التدخين على صحة العين، إلا أن التدخين قد يكون له آثار خطيرة. وقد أظهرت الدراسات وجود صلة قوية بين التدخين وتطوير كل من التنكس البقعي وإعتام عدسة العين. وفي الواقع أنه من المحتمل أن يزيد التدخين فرصة الإصابة بالتنكس البقعي أربعة أضعاف عن المعتاد كما أن التدخين يضعف فعالية علاج التنكس البقعي. وبالإضافة إلى ذلك، فإن خطر الإصابة بإعتام عدسة العين يزداد مع عدد السجائر المدخنة فمن المحتمل أن يتسبب الدخان بشكل كبير في حدوث إعتام عدسة العين بشكل أكثر حدة.

مراقبة كميات الكحول الخاصة بك

ينصح بشدة الاعتدال للحفاظ على صحة جيدة للعينين كما للجسم. العوامل الثلاثة من سوء التغذية والتدخين وتعاطي الكحول يمكن أن تؤدي إلى الاعتلال العصبي البصري السام التقدمي (ضمور العصب البصري) الذي يمكن أن يسبب ضعف البصر ويضر بالخلايا العصبية البصرية. هذا الضرر يجعل الألوان مشوشة في العين المصابة، أو في الحالات الشديدة، يؤدي إلى فقدان الرؤية. وينصح أن يشرب الرجال ما لا يزيد عن 21 وحدة من الكحول في الأسبوع حيث لا يجب أن يشربوا أكثر من 4 وحدات في يوم واحد. وأما من ناحية النساء فإن كمية الكحول الموصى بها لا تزيد عن 14 وحدة في الأسبوع و3 وحدات في يوم واحد.

كن حذراً من أشعة الشمس الضارة

التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية لفترات طويلة يمكن أن تضر عينيك بشكل خطير، وفي بعض الحالات هو المسؤول عن تسبب الحروق في شبكية العين وحتى العمى. ومن المعروف أن ضوء الأشعة فوق البنفسجية يؤدي لزيادة خطر التنكس البقعي وإعتام عدسة العين. فمن الضروري أن تقوم في الأيام الساطعة بارتداء النظارات الشمسية. إذا كنت تشعر بعدم الراحة من أشعة الشمس قد يكون هذا علامة على أن عينيك تتلف. مستويات الأشعة فوق البنفسجية هي في أعلى مستوياتها بين 10:00 حتى 02:00. عند شراء النظارات الشمسية ينصح بأن تبحث عن النظارات الشمسية مع علامة سي القياسية، وهو المعيار الأوروبي لمستويات آمنة من الحماية للأشعة فوق البنفسجية. وهذا لا ينطبق فقط على الطقس الحار. الأشعة فوق البنفسجية يمكن أن تكون ضارة حتى في المناخات الباردة وتساقط الثلوج الكثيفة. الثلوج تعكس ما يصل إلى 80٪ من ضوء الشمس الطبيعي للأشعة فوق البنفسجية، والتي يمكن أن تسبب العمى. لذلك تذكر النظارات الشمسية الخاصة بك في الطقس الحار والبارد.

العناية بالعيون في مكان العمل

نحن نقضي معظم وقتنا في العمل، وهذا هو الوقت الذي نتجاهل أعيننا فيه. إذا كنت تعمل أمام جهاز الكمبيوتر، فعليك الانتباه للقيام بفحوص طبية لعينيك بشكل منتظم. يجب وضع الشاشة 20-24 بوصة من عينيك مع مركز الشاشة 10-15 درجة تحت خط الأفق. تذكر أن تأخذ فواصل بعيدا عن الشاشة مع قاعدة 20/20/20: ننظر إلى شيء 20 قدما بعيدا لمدة 20 ثانية كل 20 دقيقة للحد من إجهاد العين.

الترفيه في المنزل

إذا كانت ألعاب الفيديو ومشاهدة التلفزيون هي طرقك للاسترخاء والاستمتاع، فيجب عليك اتخاذ فواصل وتذكر القاعدة 20/20/20. إذا كنت تعاني من عدم وضوح الرؤية، والرؤية المزدوجة، وتهيج العين، والصداع، أو آلام الرقبة والظهر، يجب أن تقضي فترة راحة لتريح عينيك. هذه الأعراض ليست خطيرة ولكنها تدل على ضرورة أخذ استراحة من الشاشة.

عمرك وبصرك

مع التقدم بالعمر من الطبيعي أن تبدأ عيوننا بالنضال من أجل جعل الكلمات على صفحة كتاب أو شاشة أو صحيفة واضحة. وهذا سببه طول النظر الشيخوخي، وهو حالة شائعة لدى الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 40 عاماً، والتي تتطلب ببساطة نظارات القراءة عبر وصفة طبية لتصحيح الرؤية. كل من كليات طب العيون والبصريات يوصي بفحص العين كل عامين بعد سن ال 40. وهذا ليس فقط للتحقق من طول النظر الشيخوخي ولكن أيضا لاستبعاد الظروف الأكثر شدة التي عادة ما تكون نتيجة للشيخوخة، مثل إعتام عدسة العين، والتنكس البقعي والزرق، وكلها قد تتطلب عملية جراحية. هذه العمليات الجراحية هي روتينية، تحمل الحد الأدنى من المخاطر وهي شائعة بشكل خاص في الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم السبعين عاماً.

النظافة الشخصية

نظف يديك وعدساتك اللاصقة بشكل صحيح. لتجنب خطر العدوى، اغسل يديك جيداً قبل وضع العدسات اللاصقة أو إخراجها. تأكد من تطهير العدسات اللاصقة حسب التعليمات واستبدالها حسب اقتضاء الحاجة.

احمِ نفسك

هل تعلم أن 100،000 إصابة عين ذات صلة بالرياضة، وأن 90٪ من الإصابات الرياضية تؤثر على العينين؟ لذا عليك أن تحمي نفسك بأي نوع من النظارات الخاصة بحماية العينين كالنظارات الشمسية، نظارات السلامة، ودروع السلامة. من المهم جدا ارتداء العدسات الواقية أو النظارات الواقية التي تحتوي على حماية للأشعة فوق البنفسجية إذا كنت تعمل في بيئة خطرة مثل منطقة بناء أو ورشة عمل، أو مشاركاً في رياضات الكرة أو الرياضات المتطرفة.

المكياج ليس ضرورياً

الماكياج ضروري في بعض الأحيان، ولكن النوم معه ليس كذلك. على سبيل المثال، يمكن أن تحدث الحساسية، جفاف العين، وفقدان الرموش، إذ تتراكم المعادن الثقيلة السامة وتتراكم إذا ما لم يتم إزالة الماكياج. فإن إزالة المسكرة وظلال العيون أو الكحل لا يعزز صحة العين فحسب، ولكنه جيد لبشرتك أيضاً.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة