fbpx
الجمال

معلومات مهمة يجب معرفتها عن عملية تكبير الثدي

انتشرت الجراحة التجميلية في الآونة الأخيرة بشكل كبير، وتعتبر جراحة تكبير الثدي إحدى العمليات الأكثر شعبية بينها، حيث في عام 2017 وحده تم إجراء 300,378 عملية تكبير للثدي و105,219 عملية رفع للثدي.

يراود الكثير من النساء العديد من الاسئلة المهمة حول عملية تكبير الثدي وسنحاول الإجابة على أكثر الاسئلة المتداولة في مقالنا التالي.

ما هي عملية تكبير الثدي؟

في بداية مقالنا وقبل أن نجيب عن أكثر الاسئلة الشائعة حول هذه العملية دعونا نتعرف على أسباب لجوء العديد من النساء لجراحة تكبير الثدي.

في معظم الحالات الهدف من الجراحة هو أسباب تجميلية بحتة، حيث يتم إجراء تحسينات لتجميل حجم وشكل ثدي المرأة ويتم ذلك في المقام الأول وبشكل تقليدي بما يعرف بعمليات الزرع.

هناك العديد من الأسباب التي تجعل النساء يخترن هذا النوع من العمليات بما في ذلك عدم تناسق وتباين ثدييها أو لصغر حجم الثدي بسبب فقدان الوزن أو الحمل، وخاصةً المرضعات منهن. تقوم النساء بشكل عام بإجراء هذه الجراحة التجميلية من أجل تعزيز الثقة بالنفس والإحساس بالأنوثة عموماً ولإضفاء مظهر أجمل للثدي وخلق توازن أفضل مع بقية الجسم.

ما هي أنواع غرسات الثدي “Implants المتاحة؟

تختلف أنواع عمليات تكبير الثدي نظراً لطريقة القيام بها وكذلك تتعلق بنوع المادة المزروعة وهي كالتالي:

– نوع المادة المزروعة: تتكون المادة المزروعة المستخدمة في عملية تكبير الثدي من غشاء قوي من السيليكون مملوء إما بمادة السالاين وهي عبارة عن ماء مالح أو بمادة هلامية من السيليكون. يتعلق الأمر باتخاذ القرار بشأن المادة المناسبة المراد استخدامها للزرع للطبيب بحسب تقديره للحالة وتفضيل المريضة الشخصي وفي نهاية المطاف فإن المادة المستخدمة على خلافها ستكون لأهداف جمالية.

– حجم وشكل المادة: تأتي عمليات الزرع أيضاً بغض النظر عن نوع المادة المستخدمة لتكبير الثدي بأشكال وأحجام مختلفة وتعتبر الغرسات المدورة شائعة جدًا ويتم اختيارها بشكل عام من قبل النساء اللواتي يرغبن في رفع وتكبير وزيادة امتلاء الثدي، ويمكن للغرسة أن تكون على شكل دمعة ويعطي هذا الشكل في بعض الحالات إسقاطًا طبيعيًا أكثر وبالتالي امتلاءه أكبر لشكل الثديين.

بماذا تختلف أنواع غرسات الثدي عن بعضها؟

غرسات السالاين مؤلفة من غشاء سيليكوني يُملأ بماء مالح معقم أو ماء ملحي. في حال تسربت المياه المالحة من الغرسة فسيتم امتصاصها عن طريق الجسم، يمكن أن يحدث هذا التسريب ولكنه أمر غير شائع الحدوث.

غرسات السيليكون تصنع بملء غشاء السيليكون بهلام طبي خاص والذي يهدف إلى خلق شكل ومملس طبيعي أكثر للصدر مقارنة بالسالاين وخاصة عند النساء النحيفات.

من هنّ المرشحات المثاليات لإجراء عملية تكبير الثدي؟

يستمر نمو الثدي عند أغلب النساء حتى أواخر فترة المراهقة.

لاستخدام غرسات السالاين يجب ن تكون الراغبة في تكبير ثدييها ذات صحة جيدة وتتجاوز الثامنة عشر من عمرها، عندها تكون مؤهلة لإجراء جراحة تكبير الثدي ويمكنها تلقي غرسات السالاين.

لاستخدام غرسات السيليكون تشترط منظمة الغذاء والدواء العالمية أن من تخضعن لزراعة الثدي يجب ألا تقل أعمارهن عن 22 عاماً في حالة زراعة السيليكون.

وبشكل عام المرشحات المثاليات لهذه الجراحة هن:
  • الغير مدخنات.
  • المرأة الغير حامل أو المرضعة.
  • المرأة التي تم إعلامها بشكل كامل عن التوقعات ونتائج العملية.
  • المتمتعة بصحة جيدة وذات وزن صحي مستقر.

خطوات عملية تكبير الثدي

طبابة نت - تصغير وتكبير الثدييمكن إجراء العملية في عيادة متخصصة أو في المستشفى ويتم إجراء الجراحة عادة إما بالتخدير العام أو التخدير الموضعي مما يعني أن المريض إما أن يكون نائماً أو مخدر جزئياً لإجراء العملية. يختلف نوع التخدير المستخدم بحسب تقدير الطبيب الجراح لحالة المريض، لذلك ينصح بمناقشة هذا الإجراء مسبقاً مع الطبيب المتخصص لتجنب أية مضاعفات.

أثناء الجراحة سيقوم الطبيب الجراح بعمل شقوق صغيرة لإنشاء “جيب” لإفساح المجال لعملية الزرع، وبمجرد وضع الغشاء المزروع سيتم إغلاق الشقوق بالغرز المناسبة أو الشريط الجراحي. يمكن الحصول على رسم مرئي ثلاثي الأبعاد مفيد لهذه العملية على موقع رابطة ASPS. تستغرق هذه العملية بأكملها بشكل عام حوالي الساعتين أو أقل ويمكن للمرضى العودة إلى المنزل بعد فترة وجيزة من إجراء العملية.

ما هي مضاعفات ومخاطر عملية تكبير الثدي؟

كما هو الحال مع أي عملية جراحية هنالك بعض المضاعفات والمخاطر المحتمل حدوثها بعد عملية تكبير الثدي يجب معرفتها نذكر منها:

  • حدوث عدوى والتهابات.
  • حدوث تسرب بعد عملية الزرع.
  • آلام وتيبس في منطقة الثدي بعد الزراعة.
  • ظهور علامات دائمة كالندب الجراحية.
  • الاستياء من المظهر التجميلي.
  • عدم تناسق بالشكل العام فقد يكون الثدي غير متناسب مع الجهة الأخرى.

لذلك ينصح بمناقشة هذه الأمور مع الطبيب الجراح والاستعداد مقدماً لمثل هذه المخاطر، فهذا يمكن أن يساعد بشكل كبير في التقليل من أي مخاوف قد تتعرض لها المرأة بعد إجراء العملية.

كيف تستعدين للجراحة؟

يجب أن تجري مقابلة مع الطبيب الجراح قبل إجراء العملية لتقييم حالتك الصحية ومن بعدها سيزودك الطبيب والمختصين بقائمة محددة من التعليمات وبعض الإرشادات المهمة قبل إجراء الجراحة وبشكل عام قد يطلب الطبيب منك ما يلي:

  1. التوقف عن التدخين لفترة محددة من الوقت قبل الجراحة.
  2. عدم تناول الطعام واحتساء الكحول قبل يوم من القيام بالعملية.
  3. ارتداء فستان مريح ودافئ.
  4. ضرورة تواجد شخص إلى جانبك ليساعدك للوصول للمنزل بعد الجراحة.

كيفية اختيار جراح التجميل المناسب؟

عندما تختارين جراح التجميل يجب مراعاة الجوانب التالية:

  • هل هذا الشخص حاصل على شهادة معتمدة لجراحة التجميل؟
  • ما مقدار الخبرة التي يتمتع بها هذا الشخص في هذا النوع من العمليات؟
  • هل يتناسب نمط الجراح التجميلي مع أهدافي؟
  • هل يجعلني الموظفون أشعر بالراحة؟
  • هل تحدث الجراح مقدماً عن المخاطر والتوقعات التي يمكن حدوثها بعد العملية؟
  • هل يقوم الموظفون بالرد السريع والمهني على الاسئلة؟
  • هل لدى الجراح امتيازات في هذا المجال؟
  • ما هي التكلفة والرسوم؟
  • من سيساعد الطبيب الجراح خلال العملية؟
  • ما هو نوع التخدير الذي سيستخدمه الطبيب الجراح؟
  • ما هي التدابير المتخذة لضمان إجراء جراحة آمنة؟
  • هل العيادة التي ستتم بها الجراحة معتمدة ومرخصة؟
  • ما هي الأسئلة التي يجب طرحها حول هذه الجراحة؟

بعد اختيار جراح تجميل ينصح بطرح أسئلة مثل:

  • ما هي النتائج الواقعية التي يمكنني توقعها بعد العملية؟
  • لماذا تنصحني بهذا الحجم وأسلوب الزراعة بالنسبة لي؟
  • هل هناك مخاطر للإرضاع من الثدي أو تصوير الثدي بالأشعة السينية في المستقبل؟
  • كيف يمكن أن يبدو شكل الثدي مستقبلاً بمرور الوقت بعد عملية الزرع؟
  • كم من الوقت سوف تستمر العملية؟
  • ماذا يمكن أن أتوقع خلال كل خطوة من الإجراء؟
  • هل سيبقى ندب بعد إجراء العملية؟
  • هل المراجعات ممكنة بعد العملية؟
  • ما هي تكلفة جراحة المراجعة؟
  • هل سأحتاج إلى مساعدة بعد الجراحة في المنزل؟

كم يمكن لفترة التعافي أن تطول بعد إجراء العملية؟

تختلف فترة التعافي من مريض إلى آخر ولكن يستغرق التماثل للشفاء بعد الخضوع للجراحة في المتوسط لمدة تتراوح بين الأربعة وستة أسابيع. سيشعر معظم المرضى بتحسن كبير بعد أسبوع واحد من إجراء العملية لكن يوصي الأطباء بالالتزام بعدم القيام بجهد بدني مضني بل الاستسلام للراحة وعدم القيام بأية أنشطة تتضمن مجهود كبير أو رفع أثقال كبيرة وعدم ممارسة التمارين الرياضية الشديدة والقاسية لمدة ستة أسابيع، وهي تشكل المدة اللازمة لتعافي المريضة بالكامل بعد القيام بالجراحة.

أحد الاسئلة الشائعة هل سيبقى هنالك أي ندب بعد الجراحة؟

بعد إجراء أي نوع من العمليات الجراحية فإن جميع شقوق الجلد دائمة وستترك نوعًا من الندبات لكن في معظم الحالات تلتئم بشكل جيد للغاية وتصعب رؤيتها بمرور الوقت.

يقوم معظم الجراحين بترك الحد الأدنى من الندبات في مكان غير واضح مثل أسفل الثدي ولكن يجب على المرضى دائمًا السؤال عن حجم الندبات ووضعها قبل إجراء الجراحة.

ما هي النتائج التي يمكن توقعها بعد العملية؟

طبابة نت - تكبير الثدي - أسباب آلام الثدي

من المهم الدخول لهذه الجراحة بتوقعات واقعية للنتائج.

هذا النوع من عمليات تجميل الثدي يمكن أن يؤدي إلى:

  • تحسين امتلاء الثدي
  • تحسين التباين أو فقدان الحجم
  • زيادة حجم وتحسين شكل الثدي
  • يخلق نسبة توازن أكبر (بين الورك والثدي)
  • يوجد بعض القيود الإضافية لمثل هذا النوع من الجراحة وخاصةً في حالة التدلي الشديد أو ترهل الثدي، ستحتاج العديد من النساء في مثل هذه الحالات إلى رفع الثدي الإضافي أيضًا، وهذا أمر طبيعي وبسهولة يمكن أن يقوم بها الجراح مع قيامه بإجراء عملية التكبير جنباً إلى جنب.

 كم تُقَدَّر عادة تكلفة إجراء مثل هذا النوع من العمليات؟

تتوقف التكلفة الكلية لعملية تكبير الثدي على عدة عوامل أساسية مثل نوع المادة المزروعة ومكان القيام بها والطبيب الجراح القائم بالعملية، لذلك ينصح دائماً مناقشة التكلفة الدقيقة مع الطبيب بشكل تفصيلي لأنه قد يختلف اختلافاً كبيراً من بلد لآخر وبنوع العملية المراد إجرائها.

الحياة بعد القيام بجراحة تكبير الثدي

عادةً ما تكون نتائج عملية زرع الثدي طويلة الأمد وتستمر “عملية زرع الثدي” لمدة قد تصل إلى 10 سنوات، ويعتبر هذا الرقم متغير، ويمكن أن يكون أكثر أو أقل ويمكن أن يختلف باختلاف المريضة، وتعد عوامل مثل نوع الجراحة وحجم وشكل الزراعة من بين العوامل التي تؤثر على نتائج العملية مستقبلاً، ويختار المرضى في حالات كثيرة الخضوع لإجراء عملية تكبير للثدي ثانية أو ثالثة مع تقدمهم في العمر بشكل طبيعي للحفاظ على مظهر جميل للثدي.

يعتبر المرضى أنه ستزداد الثقة في النفس بعد إضفاء مظهر أفضل للثدي من خلال إجراء مثل هذا النوع من العمليات التجميلية وخاصةً عندما يكون المرضى مرشحين جيدين ويحافظون على توقعات معقولة لما يمكن أن تحققه عملية تكبير الثدي.

في النهاية يمكن لطرح الأسئلة الصحيحة والالتزام بتعليمات الطبيب قبل إجراء العملية الجراحية وفي فترة الامتثال للشفاء أن تساعد بشكل كبير لتوفير تجربة رائعة ومريحة والوصول إلى الأهداف الجمالية المرجوة من هذه العملية.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق