fbpx
الصحة النفسية

اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى النساء والفتيات

يؤثر  ADHD (Attention deficit hyperactivity disorder)اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه على ملايين الأطفال حول العالم ويستمر تأثيره حتى مرحلة الشباب في كثير من الأحيان. كما أنّ أعراض الاضطراب تنطبق على الجنسين، وتبلغ نسبة انتشار المشكلة بين الصبيان 3 أضعاف الفتيات، مما جعل البعض يظن أن المشكلة قاصرة على الذكور، وقد أثّر ذلك على الاهتمام بتشخيص المشكلة لدى الفتيات.                                                     

من يصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه؟

يتطوّر اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه في مرحلة الطفولة ويمكن أن يحدث لأي شخص، ولكن الجينات تلعب دوراً قوياً. وتشير التقديرات إلى أن ما بين 5٪ إلى 11٪ من الأطفال يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه. وكثير منهم من الفتيات. بعض الأطفال يتفوّقون عليه، ولكن أكثر من ثلاثة أرباع الأشخاص الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه في مرحلة الطفولة سوف يستمر لديهم الاضطراب في مرحلة البلوغ.

الإحصائيات مضللة

إن تشخيص اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى الفتيان يزيد عنه لدى الفتيات بمعدل مرتين على الأقل، ولكن هذا لا يعني بالضرورة أن يكون عدد الفتيان الذين يعانون من هذا الاضطراب أكثر. ويقول بعض الخبراء لا يتم تشخيص الاضطراب لدى الفتيات بسهولة لأنّ الأعراض قد تكون أصعب.

أقل قدرة على العمل

طبابة نت - أسباب التعب الدائم

لا يوجد الكثير من البحوث حول اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى الإناث كما هو الحال لدى الذكور. ونتيجة لذلك، لا يوجد الكثير عن كيفية تأثيره على الإناث. يبدأ اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه دائماً في مرحلة الطفولة، ولكن العديد من الإناث لا يكتشفون أن لديهم اضطراب قبل البلوغ، ومن الممكن ألا يتم اكتشافه.

من الممكن أن يكون اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه مختلفاً لدى الفتيات

هناك ثلاثة أنواع رئيسيّة من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه:

الشرود، فرط النشاط والحركة، ومجموع النوعين معاً. الشرود هو الأكثر شيوعاً في الفتيات. فإنه لا يثير انتباه المعلمين وأولياء الأمور دائماً.

كيف يمكن أن يظهر؟

وتشمل الأعراض الشائعة لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه:

  • الافتقار إلى التركيز وصعوبة الاستماع وإيلاء الاهتمام.
  • صرف الانتباه بسهولة، عدم التنظيم، والنسيان غالباً وفقد الأشياء.
  • عدم القدرة على المتابعة.
  • ارتكاب الأخطاء بلا مبالاة.

تأثير اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه

كما هو الحال مع الأولاد، غالباً ما تواجه الفتيات المصابات باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه صعوبة في المدرسة. ولكنهم أقل عرضة للوقوع بالمشاكل. الفتيات المصابات باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه يبدون وكأنهن يحلمن أحلام اليقظة. قد يكون لديهن صعوبة في التواصل الاجتماعي أيضاً.

أما بالنسبة للنساء البالغات، فإن اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه يمكن أن يجعلهنّ يجدن صعوبة في البقاء على رأس العمل والتعامل مع ضغوط الحياة اليومية. قد تعاني النساء المصابات باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه من صعوبة في إدارة الشؤون المالية الشخصية، والمهام المنزلية الكاملة، ورعاية الأطفال.

خسائر عاطفية

الفتيات اللواتي يعانين من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أكثر تأثراً بالتوبيخ واللوم من الفتيان اللذين يعانون من هذا الاضطراب في حال تعرضهنّ لمشاكل في إنجاز الأمور. قد يؤدي اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أيضاً إلى صعوبة قراءة الإشارات الاجتماعية، مما قد يجعل بعض الفتيات يشعرن بعدم الأمان. ويمكن أن يتداخل ذلك مع قدرتها على تكوين صداقات.

مما يجعلهن عرضة للاكتئاب والقلق، واضطرابات الأكل. فالفتيات اللواتي يعانين من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أكثر عرضة للإصابة بفقدان الشهية أو الشره المرضي مقارنة بالفتيات اللاتي لا يملكن الحالة.

لا تتجاهل ذلك

التشخيص هو الخطوة الأولى للحصول على العلاج المناسب. الأدوية والعلاج السلوكي يمكن أن تساعدك على إدارة اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

إذا رأيت دلائل على وجود مشكلة، تحدث إلى طبيب. لا يوحي المعلمون بتقييمات اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بالنسبة للفتيات تقريباً بقدر ما يفعلن بالنسبة للبنين. إذا كان المعلم يشير إلى وجود الاضطراب لدى ابنتك، خذه على محمل الجد. إذا كان طفلك مصاباً باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، فإنه لن يذهب بعيداً.

الأدوية والهرمونات

يمكن أن تتغير الأعراض بمرور الوقت. ولكن الهرمونات يمكن أن تجعل الأعراض تتغيّر أيضاً. قد تلاحظين تغيرات هرمونية -خلال دورة الطمث، أثناء الحمل، وأنت تدخلين مرحلة انقطاع الطمث -تؤثر على كيفية عمل الأدوية بشكل جيد. إذا لاحظت فرقاً، تحدثي مع طبيبك. وينبغي أن يكون قادراً على ضبط الدواء حسب الحاجة.

الحياة مع اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه

إن وجود اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه يمكن أن يكون تحديّاً، ولكنه أمر يمكن للأطفال والكبار على حد سواء أن يتعلموا التعامل معه. على الرغم من عدم وجود علاج، فالناس الذين يحصلون على الرعاية الصحيحة يمكن أن يحققوا أهدافهم والتمتع بحياة سعيدة.

تختلف أعراض فرط الحركة ونقص الانتباه عند الفتيات عن الأعراض لدى الفتيان، حيث أن أغلب الفتيات المصابات يملن إلى الشرود، بينما يميل أغلب الفتيان المصابون إلى فرط الحركة أو إلى الشرود وفرط الحركة معاً، كما يصعب تشخيص الحالة لدى أغلب الفتيات بسبب تداخل الأعراض مع بعض المعايير الاجتماعية المتعلقة بخجل الفتاة.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق