fbpx
الأمراض وعلاجها

علامات التهاب السحايا، أعراضه وطرق العدوى

التهاب السحايا بالمكوّرات السحائيّة هو عدوى بكتيريّة خطيرة. وهو يؤثّر على البطانة الواقية للدماغ والحبل الشوكي أو “السحايا”. وعادةً ما ينتشر عن طريق اللعاب أو المخاط أو التقبيل، الأشخاص المعرّضون للعدوى هم الأشخاص الذين يعيشون في أماكن متقاربة، أو يتشاركون الأكواب وأواني الطعام.

الأعراض

من أكثر أعراض التهاب السحايا شيوعاً، ويمكن التعرف عليها فيما يلي:

  • الحمّى الشديدة المفاجئة والقشعريرة
  • الصداع
  • تصلّب الرقبة
  • لون أرجواني على الجلد يبدو كالكدمات

وعادةً ما تظهر الأعراض فجأة خلال أسبوع واحد من التعرّض للبكتيريا.

أعراض التهاب السحايا الأخرى الأقل شيوعاً هي:

  • الارتباك، ولا سيما في كبار السن
  • استفراغ وغثيان
  • حساسيّة للضوء
  • الطّفح الجلدي، وعادة ما تظهر أعراضه خلال مراحل لاحقة
  • النعاس والتعب
  • تشنّج
  • غيبوبة

يميل الأطفال إلى الإصابة بأعراض مختلفة عن أعراض البالغين. وتصلّب الرقبة هو من الأعراض التي يواجهها البالغون ولا يواجهها الأطفال، كما أنّ الأعراض لدى الأطفال عادةً ما تتقدّم بشكل تدريجي.

بعض الأعراض الشائعة للأطفال الصغار تشمل:

  • الانفعال
  • نوبات جزئيّة
  • بقع حمراء أو أرجوانيّة على الجلد
  • قيء قذفي
  • صعوبة في التغذية
  • بكاء بصوت عالي

المضاعفات المحتملة

يمكن أن تحدث مضاعفات خطيرة، إذا لم يتم علاج التهاب السحايا أو إذا تأخّر العلاج. وقد تشمل هذه المضاعفات ما يلي:

  • نوبات
  • تلف في الدماغ
  • فقدان السمع
  • استسقاء الرأس، أو تراكم السوائل وتورّم المخ
  • التهاب عضلة القلب، أو التهاب القلب إذا وصلت العدوى له
  • فشل كلوي
  • الموت

الوقاية

هناك لقاح لحماية الناس المعرّضين لخطر الإصابة بالتهاب السحايا. يجب أخذ لقاح إذا كنت تنتمي إلى واحدة من هذه الفئات:

  • طالب كليّة جديد تتشارك السكن مع آخرين
  • طالب مدرسة جديد
  • جندي عسكري جديد
  • إذا كنت من الأشخاص الذين يزورون أجزاء معيّنة من العالم، ولا سيّما أفريقيا

التشخيص

يمكن أن يتم تشخيص التهاب السحايا بالفحص السريري. يمكن بعد إجراء الفحص اكتشاف ثقب قطني، أو خراج في الحبل الشوكي. ويمكن تأكيد التشخيص من خلال دراسة السائل الشوكي. في كثير من الأحيان، يمكن رؤية البكتيريا في السائل الشوكي تحت المجهر.

يوجد علامات أخرى لالتهاب السحايا مثل مستويات البروتين التي تكون أعلى من المعتاد، ومستويات الجلوكوز التي تكون أقل من المعتاد.

العلاج

المضادات الحيويّة هي العلاج الأساسي لالتهاب السحايا. الخيار الأول هو سيفترياكسون ceftriaxone أو سيفوتاكسيم cefotaxime. يمكن استخدام البنسلين Penicillin أو الأمبيسلين ampicillin كبدائل.

وعادةً ما يدخل الناس إلى المستشفى للعلاج والمراقبة. في بعض الحالات، قد تكون الجراحة ضرورية لعلاج مضاعفات التهاب السحايا.

وأخيراً، من المهم جدا الذهاب إلى الطبيب على الفور إذا كنت تشك في وجود التهاب السحايا. هذا المرض قد يكون قاتلاً. أيضاً، يجب عليك استدعاء الطبيب إذا كنت على اتصال وثيق مع شخص تعرف أنّه مصاب بالتهاب السحايا.

من المهم الاتصال بطبيبك حتى إذا لم تشكو من أعراض. وعليك أن تسعى بالتأكيد إلى العلاج إذا واجهت أي أعراض، حتى لو أخذت اللقاح. فاللقاح لا يمنع جميع حالات أو أنواع التهاب السحايا بالمكوّرات السحائيّة.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة