fbpx
الحملالحمل والولادة

المشاكل الصحية التي يمكن أن تعاني منها المرأة الحامل

ساعدت الزيارات المنتظمة للطبيب قبل مرحلة الولادة، على الاكتشاف المبكر للمشاكل الصحية المحتملة واتخاذ الإجراءات اللازمة للسيطرة عليها ولحماية صحة الأم وتطور نمو الجنين بشكل سليم.

ومن أبرز المشاكل الصحية التي تعاني منها الحامل:

فقر الدم الناجم عن نقص الحديد:

يحدث فقر الدم عندما يكون تعداد كريات الدم الحمراء (الهيموغلوبين والهيماتوكريت) منخفض ويعد فقر الدم الناجم عن نقص الحديد من أكثر أنواع فقر الدم انتشارا. فالحديد هو جزء من الهيموغلوبين الذي يسمح للدم بنقل الأوكسجين. والحامل تحتاج للمزيد من الحديد أكثر من المعدل الطبيعي لزيادة معدل الدم في جسمها ولتطور نمو الجنين. وتتضمن أعراض نقص الحديد ما يلي:

  • الشعور بالتعب والاجهاد
  • المظهر الشاحب
  • الشعور بالدوخة
  • ضيق النفس

وفي هذه الحالة ينصح الطبيب بمكملات الحديد وحمض الفوليك.

 سكري الحمل:

يحدث سكري الحمل عندما يكون مستوى السكر في الدم مرتفع جداً خلال فترة الحمل وإن عدد النساء الذين عانوا من هذه الحالة غير معروف حالياً ولكنه يشكل 9% من النساء الحوامل في الولايات المتحدة.

واعتمادا على معايير التشخيص معظم حالات سكري الحمل اكتشفت باستخدام خطوتين اثنتين:

اختبار فحص الجلوكوز والذين يكون من الأسبوع 24 إلى 28 والذي يتبع باختبار تشخيص يسمى اختبار تحمل الجلوكوز الفموي. فسكري الحمل يزيد من المخاطر على الجنين كخطر ضخامة الجنين أو تسمم الحمل بسبب ارتفاع مفاجئ في ضغط الدم لدى الحامل مترافقاً مع وجود البروتين في البول.

وتتضمن المعالجة السيطرة على مستويات السكر في الدم من خلال نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية إضافة إلى الأدوية إذا بقيت مستويات السكر في الدم عالية.

الاكتئاب والقلق Depression and Anxiety

العديد من الناس يسمعون بعبارة اكتئاب ما بعد الولادة postpartumويعني الاكتئاب الذي يحدث بعد الولادة ولكن نحن نعرف الآن أنه ليس فقط في فترة ما بعد الولادة وإنه ليس مجرد اكتئاب فقط فهناك مشاكل صحية ذهنية أخرى خلال فترة الحمل وبعد الولادة.

هذه الحالات يمكن أن يكون لها تأثيرات بالغة على صحة الأم والجنين. لا يوجد سبب واحد فقط للاكتئاب أو القلق خلال وبعد فترة الحمل فالتغيرات الهرمونية والتوتر والتاريخ العائلي والتغيرات في تركيب الدماغ يمكن جميعها أن تلعب دور مهم في حدوث الاكتئاب والقلق. فالمرأة التي تعاني من مضاعفات خلال فترة الحمل يكون خطر الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة أعلى من المرأة التي لا تعاني من المضاعفات.  يمكن أن يؤذي الاكتئاب تطور الجنين إذا لم تعتني المرأة بنفسها خلال فترة الحمل وتشمل هذه العناية الالتزام بالزيارات المنتظمة للطبيب قبل الولادة والابتعاد عن الكحول والتدخين. وبجب التواصل مع مقدم الرعاية الصحية في حال الشعور بالحزن والقهر والقلق فهذه الحالات والأحاسيس قابلة للعلاج.

مشاكل جنينيه fetal problems

هناك مشاكل عديدة احتمال حدوثها عند الجنين تتضمن انخفاض الحركة بعد الأسبوع 28 للحمل وأن يكون وزنه أقل من المعدل الطبيعي في هذه الحالة يجب متابعة المرأة الحامل ومراقبتها عن قرب وخضوعها للعديد من الاختبارات كاختبار الأمواج فوق الصوتية واختبار الملامح البيوفيزيائية للجنين.

ضغط الدم العالي أثناء الحمل:

طبابة نت - ارتفاع ضغط الدم عند الحمل

تحتاج المرأة التي تعاني من ضغط الدم للمراقبة عن قرب تجنبا لتسمم الحمل

العدوى infections

تتضمن العدوى المنقولة جنسيا التي يمكن أن تصاب بها الحامل والتي يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات للمرأة الحامل والطفل وحتى للمرأة بعد الولادة.

التقيؤ الحملي Hyperemesis Gravidarum

بعض النساء تعاني من غثيان وقيء حاد ومستمر خلال فترة الحمل أكثر من الغثيان والقيء الطبيعيان لدى الحامل (كالغثيان الصباحي) في هذه الحالة يساعد الدواء المرأة الحامل لتخفيف الغثيان ولكن يمكن أن تحتاج المرأة إلى دخول المشفى للحصول على السوائل والعناصر الغذائية التي تحتاجها من خلال حقن في الوريد وغالبا الحالة تخف بعد 20 أسبوع من الحمل.

الإجهاض miscarriage

فقدان الحمل من الحالات الشائعة قبل الأسبوع العشرين وأكثر من 20% من النساء الحوامل ينتهي حملهن بالإجهاض والسبب الأكثر انتشارا لثلث حالات الإجهاض هو مشاكل الكروموسات يمكن أن تتضمن الأعراض مغص أو نزيف ولكن الكشف المبكر عن هذه المشاكل يمكن أن يمنع حدوث الإجهاض.

المشيمة المنزاحة placenta previa

تحدث هذه الحالة عندما تغطي المشيمة جزء من فتحة عنق الرحم داخل الرحم فيمكن أن تسبب نزيف غير مؤلم خلال الشهور الاثنين أو الثلاثة الأولى ينصح الأطباء في هذه الحالة بالراحة بالسرير وإذا كان النزيف سميك ومستمر يجب دخول المشفى وتلقي العناية اللازمة كما أن مشاكل المشيمة يمكن أن تؤثر على طريقة ولادة الطفل.

انقطاع المشيمة placenta Abruption

عند بعض النساء تنفصل المشيمة من جدار الرحم الداخلي وهذا الانفصال أو الانقطاع ممكن أن يكون خفيف أو متوسط أو حاد ولكن إذا كان حاد وخطير في هذه الحالة لا يستطيع الجنين أن يحصل على الأوكسجين والعناصر الغذائية الضرورية واللازمة ليبقى على قيد الحياة ويسبب انقطاع المشيمة النزيف والتشنجات أو الرحم (الرقيق) والمعالجة تعتمد على شدة الانقطاع وكم يبعد عن الرحم وبعض الحالات الشديدة يمكن أن تتطلب ولادة مبكرة.

تسمم الحمل preeclampsia

هو هجوم مفاجئ وسريع لضغط الدم العالي بعد الأسبوع العشرين من الحمل.  ويسبب ضغط الدم العالي يحدث تورم باليدين والوجه وآلام في البطن والرأس ودوخة ورؤية غير واضحة وفي بعض الحالات تترافق الأعراض بالتشنجات. والعلاج الوحيد لتسمم الحمل والتشنج هو ولادة الطفل على الرغم من المخاطر للولادة المبكرة إلا أنها في هذه الحالة تكون ضرورية.

المخاض السابق لأوانه:

إنه من الممتاز ولادة الطفل بعد الأسبوع 39 أو 40 من الحمل. لإن رئة الجنين وكبده ودماغه تكون بمرحلة هامة من النمو في هذه المدة. والدخول في المخاض قبل الأسبوع 37من الحمل هو أمر خطير ولما له من مضاعفات للجنين والأم. بعض الأحيان في حال وجود خطر صحي كبير على الأم والجنين تكون الولادة المبكرة إمر ضروري وإجباري وعلى أية حال في الحمل الصحي من الأفضل الولادة في أخر الأسبوع 39.

لذلك يجب على المرأة الحامل إدراك أهمية مرحلة الحمل وأهمية الالتزام بالزيارات المنتظمة للطبيب لتجنب المشاكل التي قد تكون في كثير من الحالات علاجها بسيط جدا.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق