fbpx
التغذية

الأعراض الجانبية للإكثار من فيتامين C

يعدّ فيتامين C من المغذّيات الهامّة جداً والمتوفّرة في العديد من الفواكه والخضروات.

إنّ الحصول على ما يكفي من هذا الفيتامين له أهميّة خاصّة للحفاظ على نظام المناعة الصحي. كما أنه يلعب دوراً هاماً في التئام الجروح، والحفاظ على عظام قوية وتعزيز وظيفة الدماغ. ومن المثير للاهتمام، يدعي البعض أن مكملات فيتامين C توفر فوائد تتجاوز تلك التي يمكن الحصول عليها من فيتامين C الموجود في الغذاء.

وأحد أكثر الأسباب شيوعاً أنّ الناس يأخذون مكمّلات فيتامين C على اعتبار أنها تساعد في منع نزلات البرد. ومع ذلك، فإنّ العديد من المكمّلات الغذائيّة تحتوي على كميات عالية جداً من الفيتامين، والتي يمكن أن تسبّب آثار جانبية غير مرغوب فيها في بعض الحالات.

تستكشف هذه المقالة السلامة العامة لفيتامين C، ما إذا كان من الممكن أن يستهلك كثيراً والآثار السلبيّة المحتملة من تناول جرعات كبيرة.

فيتامين C قابل للذوبان في الماء ولا يتم تخزينه في جسدك

فيتامين C هو فيتامين قابل للذوبان في الماء، مما يعني أنه يذوب في الماء. وعلى النقيض من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، لا يتم تخزين الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء داخل الجسم.

بدلا من ذلك، فيتامين C الذي تستهلكه يتم نقله إلى الأنسجة الخاصة بك عن طريق سوائل الجسم، وأي إضافة تحصل تفرز في البول. بما أنّ جسمك لا يخزن فيتامين C أو ينتجه بمفرده، فمن المهم أن تستهلك الأطعمة الغنيّة بالفيتامين C يومياً. ومع ذلك، يمكن أن تؤدّي الكميات الكبيرة من فيتامين C إلى آثار ضارّة، مثل صعوبة الهضم وحصى الكلى.

وذلك لأنك إذا حمّلت جسمك بجرعات أكبر من المعتاد من هذا الفيتامين، فإنّه سيبدأ في التراكم، مما يؤدي إلى أعراض جرعة زائدة.

من المهم أن نلاحظ أنّه من غير الضروري بالنسبة لمعظم الناس أن يتناولوا مكمّلات فيتامين C، حيث يمكنك الحصول على ما يكفي من خلال تناول الأطعمة الطازجة، وخاصة الفواكه والخضروات.

ملخص:

فيتامين C قابل للذوبان في الماء، لذلك لا يتم تخزينه داخل جسمك. إذا كنت تستهلك أكثر من احتياجات الجسم، فإنّ الفائض يفرز في البول الخاص بك.

قد يسبب الإكثار من فيتامين C أعراض في الجهاز الهضمي

موقع طبابة نت - الأعراض الجانبية للإكثار من فيتامين C

التأثير الجانبي الأكثر شيوعاُ لارتفاع فيتامين C هو ضيق في الجهاز الهضمي. بشكل عام، هذه الآثار الجانبيّة لا تحدث من تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين C، ولكنّها تحدث من أخذ الفيتامين في شكل ملحق.

على الأرجح أن تواجه أعراض الجهاز الهضمي، إذا كنت تستهلك أكثر من 2000 ملغ في آن واحد. وهكذا، تم تحديد الحد الأعلى المسموح به 2000 ملغ يومياً.

الأعراض الهضميّة الأكثر شيوعاً للإفراط في تناول فيتامين C هي الإسهال والغثيان. كما تمّ الإبلاغ أنّ الإفراط في تناوله يؤدّي إلى ارتداد حمضي، على الرغم من أنّ هذا غير معتمد من قبل الأدلّة.

إذا كنت تعاني من مشاكل في الجهاز الهضمي نتيجة لتناول الكثير من فيتامين C، ببساطة خفّض جرعة المكمّل الخاص بك، أو تجنّب مكمّلات فيتامين C تماماً.

ملخص:

إن تناول أكثر من 2000 ملغ من فيتامين C يومياً قد يؤدّي إلى اضطراب الجهاز الهضمي، بما في ذلك أعراض مثل الإسهال والغثيان.

فيتامين C قد يسبّب زيادة في الحديد

ومن المعروف أن فيتامين C يعزّز امتصاص الحديد. لديه القدرة على الارتباط مع حديد غير الهيم (non-heme)، والذي يوجد في الأطعمة النباتية. لا يمتص حديد non-heme من قبل الجسم بكفاءة كما هو الحال مع حديد heme، وهو نوع من الحديد الموجود في المنتجات الحيوانيّة.

فيتامين C يرتبط مع الحديد غير الهيم، مما يسهّل امتصاصه من قبل الجسم. وهذه الوظيفة هامّة، وخاصة بالنسبة للأفراد الذين يحصلون على معظم الحديد من الأطعمة النباتيّة القائمة.

وجدت دراسة في البالغين أن امتصاص الحديد بلغ 67٪ عندما أخذوا 100 ملغ من فيتامين C مع وجبة. ومع ذلك، يجب على الأفراد الذين يعانون من الظروف التي تزيد من خطر تراكم الحديد في الجسم، مثل داء ترسّب الأصبغة الدمويّة، توخي الحذر مع مكمّلات فيتامين C.

في ظل هذه الظروف، قد يؤدي تناول فيتامين C الزائد إلى زيادة الوزن بسبب زيادة الحديد، ممّا قد يسبّب ضرراً جسيماً لقلبك وكبدك والبنكرياس والغدة الدرقيّة والجهاز العصبي المركزي. ومع ذلك، من المرجّح جداً أن يزداد الحديد إذا لم يكن لديك حالة تزيد من امتصاص الحديد. بالإضافة إلى ذلك، غالباً ما تحدث زيادة الحديد عندما يتم استهلاك الحديد الزائد في شكل ملحق.

ملخص:

فيتامين C يزيد امتصاص الحديد، واستهلاك الكثير منه يشكّل مصدر قلق للأفراد الذين يعانون من الظروف التي تؤدي إلى تراكم الحديد في الجسم.

أخذ مكمّلات ذات جرعات عالية قد يؤدّي إلى حصى الكلى

يفرز فيتامين C الزائد من الجسم بشكل أوكزالات oxalate، وهو منتج الفضلات الجسديّة. وعادةً ما تخرج أوكزالات الجسم عن طريق البول. ومع ذلك، في ظل بعض الظروف، قد ترتبط الأوكزالات مع المعادن لتشكّل بلّورات يمكن أن تؤدّي إلى تشكيل حصى الكلى.

استهلاك الكثير من فيتامين C يؤدّي إلى زيادة كميّة الأوكزسالات في البول، مما يزيد من خطر تطوّر حصى الكلى.

في دراسة واحدة إنّ البالغين الذين يأخذون 1000 ملغ من فيتامين C كمكمّل مرتين يومياً لمدّة ستّة أيام، تكون كميّة الأوكزالات التي تفرز لديهم بنسبة 20٪. ليس فقط الإفراط في تناول فيتامين C يرتبط بكميات أكبر من الأوكزالات البوليّة، كما أنّه يرتبط بتطوير حصى الكلى، وخاصة إذا كنت تستهلك كميّات أكبر من 2000 ملغ.

كما تمّ الإبلاغ عن تقارير الفشل الكلوي لدى الناس الذين أخذوا أكثر من 2000 ملغ في يوم واحد. إلّا أنّه أمر نادر للغاية، وخاصة في الأشخاص الأصحاء.

ملخص:

استهلاك الكثير من فيتامين C قد يزيد من كمية الأوكزالات في الكليتين، والتي قد تسبّب حصى الكلى.

ما مقدار فيتامين C الذي يعتبر زائد عما يلزم؟

فيتامين C قابل للذوبان في الماء، وجسمك يفرز كميات زائدة منه في غضون ساعات قليلة بعد أن يستهلك، ومن الصعب جداً أن يستهلك كثيراً.

في الواقع، يكاد يكون من المستحيل بالنسبة لك الحصول على الكثير من فيتامين C من النظام الغذائي الخاص بك وحده. في الأشخاص الأصحاء، أي كميّة إضافيّة من فيتامين C تستهلك فوق الحاجة اليوميّة الموصى بها ببساطة يتم طرحها خارج الجسم. للتوضيح، تحتاج إلى استهلاك 29 برتقالة أو 13 حبة من الفليفلة حتى تصل الكمية الخاصة بك من فيتامين C إلى الحد الأعلى المسموح به.

كما أنّ مخاطر فيتامين C الناتجة عن جرعة زائدة تحدث عندما يأخذ الناس المكمّلات الغذائيّة، ومن الممكن أن تستهلك الكثير من الفيتامين في بعض الظروف. على سبيل المثال، الأشخاص الذين يعانون من خطر زيادة الحديد أو عرضة لحصى الكلى يجب أن يكونوا حذرين من فيتامين C الداخل.

ويبدو أن جميع الآثار السلبيّة لفيتامين C، بما في ذلك الضيق الهضمي وحصى الكلى، تحدث عندما يأخذ الناس جرعات كبيرة أكبر من 2000 ملغ. إذا اخترت تناول مكمّلات فيتامين C، فمن الأفضل اختيار واحد لا يحتوي على أكثر من 100٪ من احتياجاتك اليوميّة. 90 ملغ يومياً للرجال و75 ملغ يومياً للنساء.

ملخص:

من المستحيل تقريبا استهلاك الكثير من فيتامين C من الطعام. ومع ذلك، إذا كنت تحصل على مكمّلات من هذا الفيتامين، يمكنك تقليل خطر الحصول على الكثير منه، من خلال اتخاذ ما لا يزيد عن 90 ملغ يومياً إذا كنت رجلاً، أو 75 ملغ يومياً إذا كنت امرأة.

إذا،ً فيتامين C آمن عموماً بالنسبة لمعظم الناس.

هذا صحيح بشكل خاص إذا كنت تحصل عليه من الأطعمة، بدلاً من المكملات الغذائية.

الأفراد الذين يتناولون فيتامين C في شكل ملحق هم أكثر عرضة لاستهلاك الكثير منه ويتعرّضون لآثار جانبيّة، وأكثرها شيوعاً هي أعراض الجهاز الهضمي. ومع ذلك، قد تنتج عواقب أكثر خطورة، مثل زيادة الحديد وحصى الكلى، من تناول كميات كبيرة من فيتامين C. لحسن الحظ، فإنّه من السهل لمنع هذه الآثار الجانبية المحتملة -ببساطة تجنب مكمّلات فيتامين C.

ما لم يكن لديك نقص فيتامين C، والذي نادراً ما يحدث لدى الأشخاص الأصحّاء، ليس من الضروري أن تأخذ جرعات كبيرة من هذا الفيتامين.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة