fbpx
الصحة العامة

أفضل وأسوأ 14 نوعاً من الأغذية لكبدك

الشوفان

يساعد الطعام الغني بالألياف الكبد على العمل بأحسن أداءه.

بينت الأبحاث أنه يساعد على التخلص من الوزن الزائد وعلى حرق الدهون المتمركزة في منطقة البطن وهذا بدوره طريقة جيدة للوقاية من أمراض الكبد.

ابتعد عن الأطعمة الدّسمة

البطاطا المقلية والهمبرغر هما خياران خاطئان للمحافظة على صحة الكبد، فإن اكثارك من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة يصعّب على الكبد القيام بعمله.

ومع مرور الوقت سيؤدي هذا إلى الإلتهاب والذي سيؤدي بدوره لتندّب الكبد المعروف بتشمع الكبد.

ففي المرة القادمة التي تنتظر فيها شراء مأكولات جاهزة فكر بخيار صحي أفضل.

البروكولي

إذا أردت الحفاظ على كبدك سليماً معافى فأضف المزيد من الخضروات إلى نظامك الغذائي، والبروكولي هو جزء من هذه الاستراتيجية، فقد أشارت الدراسات أن هذا الطعام المقرمش يمكن أن يساعد في حمايتك من مرض الكبد الدهني غير الكحولي.

وإذا كنت تعتبر أن مذاق البروكولي المطهو بالبخار ممل وغير شهي، فجرب أن تفرمه ثم أضف إليه اللوز المقطع والتوت المجفف والخل، وكما أنه لذيذ عندما يكون محمصاً مع التوم ورشة من خل البلسميك.

القهوة

طبابة نت - قيلولة القهوة

إذا كنت من محبي القهوة ولا تستطيع أن تكمل يومك من دونها فستسعد عندما تسمع أنها تحتوي على بعض الفوائد لكبدك، فقد بينت الدراسات على أن شرب فنجان لثلاثة فناجين من القهوى في اليوم يمكن أن يحمي الكبد من الضرر الناتج عن شرب الكثير من الكحول أو عن اتباع نظام غذائي سيء، وبعض الدراسات تبين أنه يخفض من نسبة الإصابة بسرطان الكبد.

قلل من السكر

إن الإكثار من الحلويات يمكن أن يرهق كبدك، وذلك لأن جزء من عمله هو تحويل السكر إلى دهون، فإذا أكثرت من السكريات سينتج الكبد الكثير من الدهون. والتي ستتموضع في في غير مكانها، وعلى المدى البعيد يمكن أن تصاب بأمراض الكبد الدهنية، فأحسن إلى كبدك واعتدل في تناول الحلويات.

الشاي الأخضر

إنه غني جداً بنوع من مضادات الأكسدة التي تدعى بالكاتيكينات catechins، وتشير البحوث إلى أنه قد يحمي من بعض أشكال السرطان بما في ذلك سرطان الكبد. ستحصل على المزيد من الكاتيكينات إذا خمرت الشاي بنفسك وشربته ساخنا، فالشاي المثلج والشاي الأخضر الجاهز للشرب يتحوي عليه بمستويات أقل بكثير.

الماء

موقع طبابة نت - إنقاص الوزن - نصائح ذاتية للتخلص من التعب - كمية الماء الكافية للجسم

واحدة من أهم الأمور التي يجب الحرص عليها من أجل صحة كبدك هو الحفاظ على وزن صحي. عود نفسك على شرب المياه بدلاً من المشروبات المحلاة مثل المشروبات الغازية أو المشروبات الرياضية، وستدهش لعدد السعرات الحرارية التي سوف توفرها كل يوم.

 اللوز

المكسرات – وخاصة اللوز – هي مصادر جيدة لفيتامين E، تلك القيمة الغذائية التي تشير البحوث أنها تساعد على الحماية ضد أمراض الكبد الدهنية. اللوز جيد لصحة قلبك أيضا، لذلك تناول حفنة منه عندما تشعر أنك بحاجة إلى وجبة خفيفة، أو جربه مع السلطة فهو يضيف بعض القرمشة الذيذة.

تجنب الملح

يحتاج جسمك إلى بعضاً من الملح – لكن ربما ليس بالقدر الذي تتناوله-وتشير الأبحاث الحديثة إلى أن النظام الغذائي ذو النسبة المرتفعة من الصوديوم قد يؤدي إلى التَلَيُّف الكبدي، وهو المرحلة الأولى من تندُّب الكبد، وهناك بعض الطرق السهلة التي ستساعدك على التخفيف من تناول الملح، فتجنب الأطعمة المصنّعة مثل لحم الخنزير المقدد أو المرتديلا واختر الخضراوات الطازجة بدلاً من المعلبة وقاوم الاغراء بإبعاد المملحة عن الطاولة.

السبانخ

موقع طبابة نت - أعراض نقص حمض الفوليك ومصادره

الخضروات الورقية تحتوي على مضادات أكسدة قوية تسمى بالغلُوتاثيون glutathione، والتي تساعد على الحفاظ على فعالية عمل الكبد. والسبانخ سهلة التحضير، فيمكن أن يكون مكوناً أساسياً لسلطة العشاء، وهو لذيذ أيضاً عندما يقلّز مع الثوم وزيت الزيتون، وعندما يكون ذابلاً رش عليه جبنة البارميزان المبروشة.

التوت البرّيّ

يحتوي على عنصر غذائي يدعى البوليفينول Polyphenol والذي يساعد على حمايتك من مرض الكبد الدهني غير الكحولي، والذي غالباً ما يترافق مع السمنة وارتفاع الكوليسترول في الدم. إذا لم تكن من محبي التوت، فهناك العديد من الأطعمة الأخرى الغنية بالبوليفينول كالشوكولاته الداكنة والزيتون والخوخ.

اعتدل في شرب الكحول

شرب الكحول بكميات كبيرة يمكن أن يدمّر الكبد، فمع مرور الوقت يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بتشمع الكبد، وحتى الإكثار من شرب الكحول في المناسبات – أربعة كؤوس متتالية للنساء وخمسة للرجال – يمكن أيضاً أن يكون مؤذي، فحاول أن تحد من المشروب وذلك بجعل الكمية كأس واحد في اليوم بالنسبة للنساء وكأسان بالنسبة للرجال.

الأعشاب والتوابل

هل تريد حماية كبدك وقلبك في آن واحد؟ أضف على طعامك رشة من الأوريغانو أو الميرمية أو إكليل الجبل، فإنهم يعدون مصدراً جيداً للبوليفينول الصحي، كما لديهم فائدة إضافية: فهم يساعدونك على التقليل من استخدام الملح في العديد من الوصفات، كما أن القرفة ومسحوق الكاري والكمون هي أنواع مفيدة أيضاً فجربها.

الحد من الوجبات الخفيفة المغلفة

عندما تشعر برغبة لشراء المقبلات فاحرص على استبدالها بوجبة خفيفة صحية. المشكلة في الرقائق المقرمشة والمعجنات هي أنها عادة ما تحتوي على كميات عالية من السكر والملح والدهون، والتقليل منها يعد تعديل سهل لنظامك الغذائي ولا يحتاج لكثير من التخطيط، فإحدة الطرق الذكية لذلك هو بأن تحضر معك إلى العمل وجبات صحية خفيفة كتفاحة مع علبة صغيرة من زبدة الجوز مخصصة لفرد واحد، أو البازلاء الحلوة المقرمشة مع كوب صغير من الحمص الناعم.

الوسوم

شبكة طبابة تقدم لمتابعيها خدمة الاستشارة الطبية المجانية باللغة العربية وبالتعاون مع كادرها الطبي في ألمانيا.

أبدأ بالإستشارة المجانية

مقالات ذات صلة