الأمراض وعلاجها

أسباب فقر الدم

المسببات

يحتاج الجسم لخلايا الدم الحمراء للبقاء على قيد الحياة، تحمل هذه الخلايا الهيموغلوبين والذي هو عبارة عن بروتين معقد يحتوي على جزيئات الحديد، تحمل هذه الجزيئات الأوكسجين من الرئتين إلى باقي الجسم، يمكن أن تؤدي بعض الأمراض والحالات إلى انخفاض مستوى خلايا الدم الحمراء في الجسم.

هناك العديد من أنواع فقر الدم ولها عدة أسباب، قد يكون من الصعب في بعض الأحيان تحديد السبب الدقيق للإصابة بفقر الدم.

فيما يلي نظرة عامة على الأسباب الشائعة لأنواع فقر الدم الرئيسية الثلاث:

الأنميا (فقر الدم) الناجم عن فقدان الدم:

النوع الأكثر شيوعاً من فقر الدم هو – فقر الدم الناجم عن نقص الحديد – غالباً ما يكون ضمن هذه الفئة، يحدث هذا النوع بسبب نقص الحديد وفي معظم الحالات من خلال فقدان كمية من الدم.

عندما يفقد الجسم كمية من الدم فإنه يتفاعل عن طريق سحب الماء من الأنسجة خارج مجرى الدم في محاولة للحفاظ على الأوعية الدموية مملوءة، بالتالي فإن هذا الماء الإضافي يخفف الدم وكنتيجة لذلك تقل نسبة خلايا الدم الحمراء في الجسم، كما يمكن أن يكون فقدان الدم حاداً وسريعاً أو مزمناً.

يمكن أن يتم فقدان الدم السريع بسبب الجراحة أو الولادة أو الإصابة الجسدية أو تمزق الأوعية الدموية، حيث أن فقدان الدم المزمن أكثر شيوعاً في حالات فقر الدم، يمكن أن تنتج أعراض لهذا النوع مثل القرحة في المعدة أو سرطان أو ورم.

تشمل أسباب فقر الدم بسبب فقدان الدم ما يلي:

فقر الدم الناجم عن انخفاض أو خلل في إنتاج خلايا الدم الحمراء:

طبابة نت - فقر الدم

النخاع العظمي هو نسيج إسفنجي ناعم موجود داخل العظام وهو العنصر الأساسي لإنشاء خلايا الدم الحمراء، حيث ينتج نخاع العظام الخلايا الجذعية التي تتطور إلى خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية.

يمكن أن يؤثر عدد من الأمراض على نخاع العظام بما في ذلك سرطان الدم، حيث يتم إنتاج الكثير من خلايا الدم البيضاء غير الطبيعية والذي يعطل الإنتاج الطبيعي لخلايا الدم الحمراء.

تشمل أسباب فقر الدم الأخرى الناجمة عن نقص أو خلل في خلايا الدم الحمراء ما يلي:

  • فقر الدم المنجلي: تكون خلايا الدم الحمراء مشوهة وتتحلل بسرعة غير طبيعية، يمكن أن تعلق خلايا الدم على شكل هلال في الأوعية الدموية الصغيرة مما يسبب الألم.
  • فقر الدم الناجم عن نقص الحديد: يتم إنتاج عدد قليل جداً من خلايا الدم الحمراء لعدم وجود كمية كافية من الحديد في الجسم، يمكن أن يحدث هذا بسبب سوء النظام الغذائي أو الحيض أو عند التبرع المتكرر بالدم أوالتدريب الرياضي القاسي وبعض الحالات الهضمية مثل مرض كرون أو الإزالة الجراحية لجزء من القناة الهضمية أوتناول بعض الأطعمة التي يمكن أن يسبب ذلك.
  • مشاكل النخاع العظمي والخلايا الجذعية: يحدث فقر الدم اللاتنسجي على سبيل المثال عندما تكون الخلايا الجذعية قليلة أو معدومة، كما يحدث داء التلاسيميا عندما لا تتمكن خلايا الدم الحمراء من النمو والنضج بشكل صحيح.
  • فقر الدم الناجم عن نقص فيتامين: فيتامين B-12 وحمض الفوليك ضروريان لإنتاج خلايا الدم الحمراء، إذا كان الجسم يعاني من نقص في أي منهما فسيكون إنتاج خلايا الدم الحمراء منخفضاً جداً، تشمل الأمثلة على ذلك فقر الدم الضخم الأرومات – megaloblastic anemia وفقر الدم الخبيث – pernicious anemia.

فقر الدم الناجم عن تدمير خلايا الدم الحمراء:

تمتد دورة حياة خلايا الدم الحمراء عادة لمدة 120 يوماً في مجرى الدم ولكن يمكن أن يتم تدميرها أو إزالتها قبل هذه المدة.

أحد أنواع فقر الدم الذي يندرج ضمن هذه الفئة هو فقر الدم الانحلالي المناعي الذاتي، حيث يقوم جهاز المناعة في الجسم عن طريق الخطأ بالتعرف على خلايا الدم الحمراء على أنها مادة غريبة ويهاجمها ويقضي عليها.

يمكن أن يُحدث انحلال الدم المفرط (تدمير خلايا الدم الحمراء) لأسباب عديدة بما في ذلك:

  • الالتهابات.
  • تناول بعض الأدوية على سبيل المثال بعض المضادات الحيوية.
  • التعرض للإصابة بلدعات سم الثعبان أو العنكبوت.
  • السموم الناتجة عن أمراض الكلى أو الكبد المتقدمة.
  • هجوم المناعة الذاتية على سبيل المثال بسبب مرض انحلالي.
  • ارتفاع ضغط الدم الشديد.
  • جراحة الأوعية الدموية أو تركيب صمامات القلب الاصطناعية.
  • الاضطرابات الناتجة عن التخثر.
  • تضخم الطحال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق